أخبار عاجلة

أدوية السمنة فى مصر لم يعترف بها الاتحاد العالمى كعلاج

أدوية السمنة فى مصر لم يعترف بها الاتحاد العالمى كعلاج أدوية السمنة فى مصر لم يعترف بها الاتحاد العالمى كعلاج

تتواجد الكثير من أدوية السمنة المتواجدة فى جميع الصيدليات، والمراكز الرياضية، يتم تداولها عن طريق كثير من الأشخاص دون معرفة مصدرها، أو مدى صحتها، على الرغم من ذلك تتواجد نسبة كبيرة من أدوية السمنة لم يعترف بها الاتحاد الأوروبى والاتحاد العالمى لعلاج السمنة.

يقول الدكتور محمد أبو الغيط سكرتير عام الجمعية المصرية لدراسة السمنة وأستاذ السمنة بقصر العينى، أن أدوية السمنة فى العالم عبارة عن مجموعتين منها تقلل من الشهية وتزيد من نسبة الحرق فى الجسم، وهذه الأدوية تكون (فنترمين –كيوسيميا-بلفيك) لم تتواجد غير فى أمريكا فقط ولا يمكن الحصول عليها غير بتصريح من الأطباء، لأن هذه الأدوية لها آثار جانبية مضرة على بعض الأشخاص.

ويوضح أستاذ السمنة بقصر العينى المجموعة الثانية من الأدوية المتواجدة فى ومصرح بها فى بعض الدول هى "أورلى ستات " فهى تقلل من امتصاص التى توجد فى الوجبة الغذائية ، لافتا إلى أن الأدوية المتواجدة غير التى تم ذكرها سابقا فهى محرمة دوليا ولم يعترف بها الاتحاد الأوروبى.

يشير الطبيب إلى أن الأدوية التى يتم استخدامها فى مصر، ولم يكن معترفا بها دوليا فهى تتسبب فى الشعور بالإرهاق والفشل الكلوى، وخلل فى وظائف القلب والجهاز الهضمى، مشيرا إلى أن هناك بعض أدوية تقليل الوزن تتسبب فى حدوث خلل بهرمونات الجسم، وينتج عنها زيادة فى شعر الذقن عند السيدات وكبر فى حجم الصدر عند الرجل.

ويؤكد الطبيب أن العلاج الأمثل للسمنة، هو تغيير نمط الحياة وتنظيم الأكل مع ممارسة الرياضة وتغيير العادات الغذائية غير الصحية والابتعاد عن الأكلات السريعة والمشروبات الغذائية والنوم المبكر مع تنظيم الوجبات خلال اليوم.

مصر 365