أخبار عاجلة

حزب موريتانى معارض ينتقد توظيف وسائل الدولة لصالح مرشحى الحزب الحاكم

حزب موريتانى معارض ينتقد توظيف وسائل الدولة لصالح مرشحى الحزب الحاكم حزب موريتانى معارض ينتقد توظيف وسائل الدولة لصالح مرشحى الحزب الحاكم

ندد محمد جميل ولد منصور، رئيس حزب التجمع الوطنى للإصلاح والتنمية (تواصل)، ذى الخلفية الإسلامية، باستخدام ما أسماه "وسائل الدولة فى الانتخابات التشريعية والبلدية الموريتانية لصالح مرشحى الحزب الحاكم (الاتحاد من أجل الجمهورية)".

وقال ولد منصور، الذى كان يتحدث فى مهرجان خطابى لأنصار الحزب بالعاصمة الموريتانية، نواكشوط، إن حزبه يعول على التفاف الشعب حوله، مع قناعته أنهم شاركوا فى "انتخابات قواعد اللعبة فيها مختلة، حيث تنتشر الأموال العمومية ويتفرغ الوزراء ومسئولو القطاعات الحكومية بالدولة للقيام بالحملة لصالح مرشحى الحزب الحاكم"، وفق قوله.

وكانت اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات الموريتانية، قالت، الأسبوع الماضى، إنها لاحظت "استعمال وسائل الدولة، والتلويح بصور رئيس الجمهورية (محمد ولد عبد العزيز) دعما لبعض اللوائح المرشحة (قوائم المرشحين)" خلال الدعاية الانتخابية.

وطالب رئيس حزب التجمع الوطنى للإصلاح والتنمية (يمثل تيار الإخوان المسلمين فى البلاد) بـ"وقف توظيف الجيش بالسياسة وتدخّل كبار الجنرالات فى الصراع السياسى"، قائلا إن من "يُدخل الجيش فى معترك السياسة سيندم"، وذلك فى إشارة إلى التهم الموجهة للنظام بالدفع بقيادات الجيش لإنجاح القوائم المحسوبة على النظام.

وأكد ولد منصور على موقف حزبه المعارض للنظام القائم، مشيرًا إلى أن مشاركة حزبه فى الانتخابات لا تعنى تراجعًا عن موقفه الرافض لسياسات النظام العاجز عن إيجاد حل لمشاكل المواطنين، حسب قوله.

مصر 365