أخبار عاجلة

المهمة المصرية المستحيلة

المهمة المصرية المستحيلة المهمة المصرية المستحيلة

فوز على غانا 5-0، يصعد بها إلى بالبرازيل تعويضا لهزيمة ذهاب الجولة الحاسمة بسداسية مقابل هدف، ولكن لماذا باتت المهمة مستحيلة؟

غانا تحل ضيفا على مصر في إياب الجولة الحاسمة من تصفيات إفريقيا المؤهلة لمونديال البرازيل 2014 في السادسة مساء الثلاثاء على ملعب 30 يونيو، وسط حضور جماهيري منتظر تخطيه حاجز الـ30 ألف مشجع وهي السعة الرسمية للاستاد المتواجد في التجمع الخامس.

مصر تدخل المباراة أملا في معجزة، وفي المقابل خبرة وأعصاب الغاني باتت هادئة بسبب نتيجة مباراة الذهاب.

الأمريكي بوب برادلي المدير الفني لمنتخب مصر مازال متشبث بحلم التأهل للبرازيل أو رد اعتبار الكرة المصرية، وفي المقابل يؤمن الجهاز الفني لغانا بقيادة كواسي أبياه أن لقاء الفراعنة في القاهرة هو أهم مباراة في مسيرتهم الكروية.

منتخب مصر بدأ معسكره الأسبوع الماضي في القاهرة، بينما خاض الغانيون معسكرا في تركيا.

أحلام مصرية

يقول بوب برادلي في المؤتمر الصحفي الذي سبق مواجهة غانا إنه مازال متمسك بآمال تحقيق حلم الشعب المصري، على الرغم من أن اتحاد الكرة المصري قد أكد أكثر من مرة أن المواجهة ستكون هي الأخيرة للأمريكي.

وينص تعاقد برادلي على فسخ العقد تلقائيا حال فشله في التأهل لمونديال البرازيل، فيما توحي تصريحات مسؤولي اتحاد الكرة أن مواجهة غانا يوم الثلاثاء ستكون الأخيرة، في إشارة إلى استحالة الفوز على النجوم السوداء بخماسية.

 

وأشار برادلي "مواجهة غانا ستكون صعبة وكبيرة، ولكني سأسعى إلى تعديل النتيجة من أجل استعادة فرصنا في التأهل".

تشكيل جديد؟

أما على الصعيد الفني، فيعتمد المنتخب المصري بحسب تصريحات برادلي على محمد صلاح جناح بازل وتمريرات محمد أبو تريكة لصنع الفارق، وهما الثنائي المؤكد وجودهم أساسيا مع تغييرات عديدة.

فبرادلي قال: "محمد صلاح سيكون له دور كبير في لقاء غانا"، وله تصريح آخر "لابد أن يفوز الفريق الذي يضم محمد أبو تريكة".

أبو تريكة قرر الاعتزال بخوض مونديال الأندية مع الأهلي، وربما مواجهة غانا تكون الأخيرة بقميص الفراعنة للماجيكو.

وأضاف "قد أدفع بتشكيل مختلف أمام غانا، وهذا بهدف إدراك هدف مبكر يهز المنافس معنويا ويدفعنا للمواصلة".

وبعد مباراة مصر وزامبيا وديا التي فاز فيها الفراعنة بهدفين، خرج تصريح برادلي قائلا: "اليوم حسمت تشكيل مباراة غانا".

المواجهة شهدت تألق رامي ربيعة في الدفاع، وحازم إمام على الطرف الأيمن وعمرو زكي في الهجوم .. وربما الثلاثي يكون لهم دورا في لقاء الإياب على الرغم من عدم وجودهم في الذهاب.

 

كما أكد برادلي أن شريف إكرامي حارس الأهلي يعد هو الحارس الأول للفراعنة، ولكن الفترة الحالية تشهد تألق أحمد الشناوي، في إشارة إلى أن الأخير قد يكون حارس مصر أمام غانا.

وكان الشناوي قد شارك في ودية مصر أمام زامبيا، وساهم بقوة في نظافة شباك الفراعنة.

هدوء غاني

انعكست نتيجة الذهاب على ردود أفعال الجانب الغاني من حيث هدوء التصريحات بجانب الثقة في السفر للبرازيل.

سولي مونتاري نجم الوسط قال للجمهور الغاني: "احجزوا تذاكر السفر للبرازيل"، وفي ذات السياق قام الاتحاد الغاني بالكشف عن قميص النجوم السوداء في المونديال.

ربما كانت التغريدة الغانية عندما أوقعت القرعة مواجهة مصر لغانا "حتى لو فازت غانا مليون في كوماسي، سنخسر في القاهرة"، تعكس قلق النجوم السوداء من اللعب في القاهرة.

ولهذا قال كونادو مساعد مدرب غانا: "مواجهة مصر في القاهرة هي الأهم لنا في مسيرتنا التدريبية".

أما كواسي أبياه المدير الفني لغانا أكد "لن نتساهل أمام مصر، جئنا للفوز"، بينما أكد أسامواه جيان هداف النجوم السوداء "لا يوجد داعي للتسرع، سنتأهل من القاهرة".

فيديو اليوم السابع