أخبار عاجلة

arabs got talent حلقة المفاجآت والخيبات ومنى زكي أبرز الحضور

arabs got talent حلقة المفاجآت والخيبات ومنى زكي أبرز الحضور arabs got talent حلقة المفاجآت والخيبات ومنى زكي أبرز الحضور

بأجواء "بوليوودية" وبمناسبة انطلاق محطة "أم بي سي بوليوود"، افتتح برنامج "arabs got talent " العروض المباشرة من مرحلة التصفيات النصف نهاية باستعراض راقص للنجمة الهندية الأكثر جماهيرية كورينا كابور التي ما إن أنهت وصلتها حتى قامت بدعوة من يرغب من أعضاء لجنة التحكيم إلى الصعود الى المسرح. وكان لها ما أرادت عندما لبى " رجال arabs got talent " أحمد حلمي وناصر القصبي وعلي جابر الدعوة وشاركوها الرقص على الطريقة الهندية.

التناقضات الصادمة
حلقة العروض المباشرة حملت الكثير من التناقضات الصادمة بوجهيها، السلبي والإيجابي، سواء بنتيجتها أو بالعروض التي قدمها المتنافسون، التي كانت جيدة جداً عند البعض ورديئة جداً عند البعض الآخر، ولذلك تتحمل اللجنة وليس الجمهور وحده المسؤولية في وصول متبارٍ دون سواه، لأنها هي من أعطت الفرصة في الأساس لمشترك بمستوى متواضع إلى الوصول إلى مرحلة متقدمة من البرنامج، في وقت يعتمد الجمهور العربي التصويت على أساس جنسية المشترك وليس موهبته.

ببين فريق "تحدي" بأدائه المتواضع، وميام محمود التي تميزت بجرأتها في غناء الراب و"ديو ميري" الثنائي الرائع وفريق "sheyaab " بمستواه العادي جداً وعزف سامر بو خزعا الذي لا علاقة له بالفن واستعراض فريق "كوفية" العادي جداً، والموهبة الفذّة التي يتمتع بها أحمد حبشي والتي دفعت ناصر القصبي إلى القول "أنت من بين المتأهلين للقب" و فرادة محمد الديري في موهبته كرسام، احتدمت المنافسة غير الكفوءة بين المتسابقين. وكان هناك إجماع في الآراء، ومن خلال ما قدمه المشتركون على أن محمد الديري وديو ميري وأحمد حبشي هم الأحق باستكمال المشوار والوصول إلى مرحلة النهائيات. ولكن النتيجة كانت مخيبة للآمال عندما صبّ التصويت في مصلحة فريق " sheyaab" الذي نال أعلى نسبة تصويت، بينما أعطت اللجنة صوتها لمحمد الديري الذي رسم بطريقته الخاصة والاستثنائية بورتريه للفنان الراحل وديع الصافي مما أدى إلى إقصاء " ديو ميري" واستبعاده عن المنافسة. وفي حين أن الكل تقبّل نتيجة التصويت برحابة صدر، إلا أنها صاعقة على فريق "كوفية" حين أُصيب أحد افرادها بانهيار عصبي من شدة تأثره مما استدعى إجراء الإسعافات الطبية اللازمة له.

حماسة نجوى كرم
نجوى كرم التي وصلت باكراً إلى الاستديو كانت تضجّ حماسة وحركة وحيوية، وقبل 10 دقائق من بدء الحلقة، سارعت إلى استبدال "الجينز" والسترة السوداء اللذين كانت ترديهما، بفستان أسود أنيق وعقد زيّن عنقها. وافتتحت كلامها عند بدء الحلقة، بالقول:" سوف نبدأ بالفرح لأننا أولاد الفرح". وأشارت إلى أنها تركت حزنها وراءها بعد وفاة والدها. ولكنها انتقدت عدم احتشاد الجماهير في وداع الكبير وديع الصافي كما يحصل في عند رحيل الفنانين. أما أحمد حلمي وعندما سئل عن مفاجآته للموسم الجديد، قال إنه لا يجيد تحضير المفاجآت لأن مفاجأته هي وليدة لحظتها، بدوره أجاب ناصر القصبي أن الديو المتناغم الذي يشكله مع أحمد حلمي في اللجنة يقابله ديو مشاكس بين نجوى وعلي، بينما أكد علي جابر أنه يقوم بمراقبة تطور المشتركين في البرنامج ومدى أخذهم في عين الاعتبار بآراء اللجنة قائلاً:"لأننا نتوقع شيئاً مختلفاً وأفضل للانتقال إلى مرحلة النهائيات".

ريا وقصي ديو متناغم
ريا وقصي شكلا ديو متناغماً في التقديم. ريا التي أطلت بفستان "بوردو" تميزت بأدائها العفوي والطبيعي وغير المتكلف. ولم يمنعها الكعب العالي من التنقل على السلالم بخفة ورشاقة، ولكن بمساعدة أحد شبان فريق عمل "أم بي سي" الذي كان يمسك بيدها لكي يساعدها على الصعود والنزول من على السلالم خوفاً عليها من الوقوع. في حين أن قصي صاحب "اللوك" المميز والخاص به، كان يتنقل من مكان إلى آخر قفزاً وفق تعليمات المخرج، وهو لم يبخل على المعجبات بالتقاط الصور معه.

انشغال أعضاء لجنة التحكيم بـ"اللوك"
بين "البريكات" كان أعضاء لجنة التحكيم، ينشغلون بإلإطمئنان على "اللوك" الخاص بهم وإضفاء اللمسات المناسبة لتحسينه، وبدا علي جابر من أشد المتهمين بشكله وتسريحة شعره بحيث كان يحرص على تصفيفه بين "بريك" وآخر وتثبيته بـ"السبراي"، عدا عن انهماكه كما نجوى كرم بمتابعة الرسائل النصية أو الاتصالات التي لم يردا عليها على هاتفهما الخلوي.

جرأة منى زكي
الممثلة منى زكي كانت حاضرة في استديوهات "أم بي سي" حيث رافقت زوجها أحمد حلمي إلى هناك. ولكنها لم تتواجد بين الحضور بل هي انتظرته إلى حين انتهاء الحلقة ومن ثم غادرا معاً يداً بيد. وفي دردشة معها شكرت منى زكي "سيدتي نت" على الإطراء الذي طال شكلها و"اللوك" الجديد الذي اعتمدته من خلال قصّ شعرها والذي منحها شكلاً جريئاً، عرّضها للانتقادات عندما نشرت صورها بعد أن خضعت لجلسة تصوير خلال الأيام الأخيرة.

مؤتمر صحفي بعد الحلقة
بعد انتهاء الحلقة عقد مؤتمر صحفي بحضور أهل الصحافة كان محوره قناة "أم بي سي بوليوود" وبرنامج " arabs got talent " ، فتحدث مازن حايك المتحدث الرسمي باسم قنوات "أم بي سي" عن إطلاق المحطة الجديدة. كما أشار علي جابر إلى أن برنامج " arabs got talent" مستمر في المواسم المقبلة. أما نجوى كرم التي سئلت " لماذا تنتهي نجومية المشتركين بمجرد انتهاء برامج الهواة"؟ فردت:" نحن لسنا في عصر النجوم وكأعضاء لجنة تحكيم نعتبر مجرد وسيلة بين الموهبة والناس"، كما أوضحت أن برنامج" arabs got talent"أعطاها ولم يأخذ منها. أحمد حلمي أكد بدوره أن البرنامج أضاف إليه لأنه لم يظهر على الإعلام منذ 5 أعوام. ولذلك شكّل "arabs got talent " فرصة للتواصل مع الجمهور الذي "وحشه" (اشتاق إليه). أما ناصر القصبي فردّ عندما سئل عن المشترك الذي وعد بتبنيه في الموسم السابق، بأن الفرصة لم تسنح لذلك. ولكنه على تواصل دائم معه وهو يستشيره في الكثير من أموره الفنية.

سيدتي