مصرع فلسطينى فى"نفق للقسام" جنوب قطاع غزة بصعقة كهربائية

مصرع فلسطينى فى"نفق للقسام" جنوب قطاع غزة بصعقة كهربائية مصرع فلسطينى فى"نفق للقسام" جنوب قطاع غزة بصعقة كهربائية

توفى شاب فلسطينى صباح اليوم الأحد، جراء إصابته بصعقة كهربائية، خلال عمله داخل أحد الأنفاق التابعة للمقاومة الفلسطينية، جنوب قطاع غزة، بحسب مصادر طبية.

وأوضحت المصادر أن "صالح يوسف البشيتى"، (22 عامًا) من سكان حى تل السلطان، غرب محافظة رفح جنوب قطاع غزة، توفى أثناء عمله داخل نفق تابع لكتائب القسام الذراع العسكرى لحركة المقاومة الإسلامية (حماس).

ولفتت المصادر، إلى أن البشيتى توفّى على الفور، إثر إصابته بصعقة كهربائية، داخل النفق، الذى كان يعمل بداخله صباح اليوم، وجرى نقله بواسطة سيارات الدفاع المدنى لمستشفى "أبو يوسف النجار" بمحافظة رفح.

ورفضت المصادر تحديد موقع النفق مكتفية بالقول إنه فى جنوب القطاع، كما لم تعلق حركة حماس أو كتائب القسام بشكل فورى على وفاة "البشيتى"، كما لم يتضح طبيعة عمله فى النفق, وتقول إسرائيل إن الفصائل الفلسطينية، وعلى رأسها حماس، تحفر الكثير من الأنفاق داخل قطاع غزة، بغرض مقاومة الجيش الإسرائيلى، فى حال قرر اجتياح القطاع.

وأعلن الجيش الإسرائيلى فى 13 أكتوبر الجارى عن عثوره على نفق، قال إنه "كان معداً لتنفيذ عملية ضخمة من غزة تجاه أهداف إسرائيلية"، حسب قوله.

ويمتد النفق من قرب مدينة خانيونس جنوب غزة، وينتهى فى حقل زراعى فى عمق إسرائيل، وبالقرب من بلدة "عين شلوشا" الإسرائيلية (شمال غرب النقب).

وأعلنت كتائب عز الدين القسام، الجناح العسكرى لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، مسؤوليتها الأحد الماضى عن ذلك النفق.

مصر 365