أخبار عاجلة

لاجئة سورية تقتل طفلها بحقنة بنزين لـ«يرتاح»

لاجئة سورية تقتل طفلها بحقنة بنزين لـ«يرتاح» لاجئة سورية تقتل طفلها بحقنة بنزين لـ«يرتاح»
قتلت لاجئة سورية فى الأردن، طفلها المصاب بمرض التوحد، بأن أعطته حقنة بنزين، بعد محاولة فاشلة لشنقه، من أجل أن «تريحه» من مرضه ومن الظروف التى تمر بها إثر الفرار من سوريا.وقالت مصادر طبية أردنية إن سيدة سورية قامت بحقن طفلها، «7 سنوات»، المصاب بالتوحد، بالبنزين، ما أدى إلى وفاته، واعترفت، خلال التحقيقات، بأنها أرادت أن تريحه، لأنها تعبت من رعايته ومن الظروف التى تمر بها، بعد الفرار من سوريا.وأضافت أن جهازى القلب والتنفس أطلقا إنذارا، فور توقف نبضات القلب، فهرع الأطباء لمحاولة إنقاذ الطفل، فيما انتشرت رائحة البنزين بالغرفة، فتم اكتشاف الجريمة، والتحفظ على والدته التى اعترفت بالجريمة، بعد أن فشلت محاولتها الأولى لشنقه.وأعلنت منظمة الصحة العالمية أن 22 طفلاً على الأقل يشتبه فى إصابتهم بشلل الأطفال فى سوريا، ويبذل مسؤولو الصحة جهوداً مضنية، لمواجهة أول تفش للمرض، خلال 14 عاماً. وقال المتحدث باسم المنظمة، أوليفر روزنباور، إن معظم المصابين بالشلل الرخو الحاد - عرض لأمراض من بينها شلل الأطفال - فى محافظة دير الزور شرق سوريا، أطفال تقل أعمارهم عن عامين، وإن هناك أكثر من 100 ألف طفل تقل أعمارهم عن 5 سنوات عرضة للإصابة بالمرض.