أخبار عاجلة

"لحميات الأنف" الأكثر شيوعًا فى أمراض الجيوب الأنفية

"لحميات الأنف" الأكثر شيوعًا فى أمراض الجيوب الأنفية "لحميات الأنف" الأكثر شيوعًا فى أمراض الجيوب الأنفية

"لحميات الأنف" من الأمراض المنتشرة بشكل ملحوظ فى ، وتؤدى إلى إصابة الكثير بالشخير أثناء النوم نتيجة لانسداد الأنف.

يقول الدكتور رضا كامل أستاذ أمراض الأنف والجيوب الأنفية جامعة القاهرة إن لحميات الأنف والجيوب الأنفية من الأمراض الشائعة التى تصيب الرجال والنساء والأطفال، على حد سواء، ونسبة تواجدها فى مصر من 2:4%، وهى عبارة عن زوائد أنفية تشبه عنقود العنب داخل تجويف الأنف، لافتا إلى أن لحميات الأنف أنواعها كثيرة، وأكثرها شيوعا هو اللحميات المصاحبة لالتهابات الجيوب الأنفية الصديدية المزمنة ولحميات الفطريات ولحميات الحساسية.

يضيف أستاذ أمراض الأنف والجيوب الأنفية أن الأعراض التى تدل على وجود اللحميات انسداد الأنف، ووجود مخاط الأنف الأمامى والخلفى، ووجود صداع فى معظم الأحيان، مشيرا إلى أنه عند تضخم اللحميات وزيادة حجمها بالأنف يعانى المريض من الشخير والخنفان، وفقدان حاسة الشم، مع التنفس عن طريق الفم بدلاً من الأنف.

ويوضح الطبيب أن لحميات الأنف يتم تشخيصها باستخدام المنظار الضوئى، لتحديد المكان المصاب باللحمية داخل الأنف، وكذلك نوع اللحمية، بالإضافة إلى الأشعة المقطعية لتحديد جذور اللحمية، وتحديد الجيوب الأنفية المصابة، مع احتمالات انتشار اللحمية إلى العين والمخ.

وأشار كامل إلى أن علاج اللحميات الأنفية الحديث أصبح باستخدام المناظير الضوئية للأنف، مع جهاز تفتيت اللحمية، مما يضمن استئصال اللحمية بالكامل ومن جذورها، لضمان عدم رجوعها، مضيفا أن جراحات مناظير الأنف والجيوب الأنفية هى جراحة اليوم الواحد، ويتم إجراؤها عن طريق فتحة الأنف الخارجية دون الحاجة إلى أى فتحات بالوجه أو تحت الشفة، كما كان متبعاً فى السابق.

فى حالات اللحميات المصاحبة لالتهابات الجيوب الأنفية الصديدية المزمنة، يجب أخذ المضادات الحيوية، وفى حالات لحميات الحساسية يجب أخذ بخاخات الحساسية الموضعية، وفى حالات اللحميات الفطرية يجب تعاطى أقراص الكورتيزون لفترة، وبعدها يتم اللجوء إلى البخاخات الموضعية.
>

مصر 365