أخبار عاجلة

أمازيغ ليبيا يقاطعون انتخابات لجنة الستين والبلديات

أمازيغ ليبيا يقاطعون انتخابات لجنة الستين والبلديات أمازيغ ليبيا يقاطعون انتخابات لجنة الستين والبلديات

قال رئيس المجلس الأعلى لأمازيغ ليبيا إبراهيم مخلوف، إن المجلس قرر مقاطعة انتخابات لجنة الستين وانتخابات المجالس البلدية بسبب رفض المؤتمر الوطنى، تعديل نظام التصويت على المواد المتعلقة بالحقوق الثقافية ودسترة اللغة الأمازيغية فى الدستور الجديد، والإبقاء على نظام التصويت بالأغلبية، مما يُعد إجحافا فى حق الأمازيغ.

وأضاف مخلوف فى تصريح اليوم الخميس أن أعضاء من المؤتمر الوطنى العام وكتل داخله يرفضون إعطاء الحق للأمازيغ فى دسترة لغتهم وضمان حقوقهم الثقافية التى تضمنها لهم كل القوانين والتشريعات السماوية والقانونية فى العالم حسب قوله.

وأشار إلى أن الأمازيغ جزء من هذا التنوع وهم مكون أصيل من مكونات المجتمع الليبى ولهم الحق فى دسترة لغتهم والحفاظ على هويتهم الثقافية من خلال الدستور.

ومن جهته.. قال رئيس وحدة تسجيل المرشحين الخاصة بالأمازيغ فى مناطق جبل نفوسه أبوبكر أرحيم، إن الوحدة "لم تتلق أى طلب للترشح من قبل الأمازيغ بعد أسبوع من فتح باب التسجيل"؛ مما دفع المفوضية الوطنية العليا للانتخابات إلى تمديد فترة تسجيل المترشحين حتى نهاية أكتوبر.

وكان رئيس المفوضية الوطنية العليا للانتخابات نورى العبار قد صرح فى وقت سابق بأن المكون الأمازيغى عزف عن انتخابات لجنة الستين بشكل كُلى وهو "أحد الأسباب التى دفعت المفوضية إلى تمديد فترة تسجيل المترشحين لأسبوع إضافى، بعد أن كان من المقرر أن تغلق أبوابها فى الثانى والعشرين من أكتوبر الجارى.

وعبر العبار عن أسفه لعدم مشاركة الأمازيغ فى صياغة الدستور الجديد للبلاد فى الوقت نفسه، أكد على مشاركة مكونى التبو والطوارق فى الجنوب.

مصر 365