أخبار عاجلة

محافظ البحيرة يقرر صرف 5 آلاف جنيه للمعلمة المتوفاة و2000 للمصابة

قام الدكتور مصطفى هدهود محافظ البحيرة منذ قليل بزيارة المعلمات المصابات فى حادث كورنيش دمنهور للاطمئنان عليهن وقرر صرف مبلغ 5 آلاف جنيه كإعانة عاجلة لأسرة المتوفاة "سمر جلال محمود" المعلمة، التى لقيت مصرعها فى الحادث الأليم الذى وقع صباح اليوم إثر اصطدام سيارة نقل أمام مستشفى دمنهور العام والذى أسفر عن مصرعها وإصابة 3 معلمات من زملائهن، كما قرر صرف مبلغ 2000 جنيه كإعانة عاجلة لكل مصابة.

كما قرر جمعة ذكرى وكيل وزارة التربية والتعليم بالبحيرة صرف مبلغ 5 آلاف جنيه أخرى للمتوفاة ومبلغ 2000 جنيه لكل مصاب.

وكانت قد لقيت سيدة مصرعها وأصيب 4 آخرون بجروح وكسور متفرقة بالجسم بينما يكثف رجال الإنقاذ النهرى بالبحيرة برئاسة العميد جمال يس من جهودهم لانتشال جثة طفل من مياه ترعة المحمودية بعد صدم السيارة رقم ب ط أ 8471 التابعة لشركة مضارب البحيرة لهم أمام مستشفى دمنهور العام مما أدى لاختراق السور الحديدى للكورنيش والإطاحة بالضحايا بمياه ترعة المحمودية.

كان قد تلقى اللواء محمد حبيب مدير أمن البحيرة، إخطارا من الدكتور إيهاب الغنيمى مدير مستشفى دمنهور العام بوصول كل من "سمر جلال محمود" ومقيمة زرقون مركز دمنهور جثة هامدة، إيمان إسماعيل خضر، رباب عبد العزيز جاد، سماح محمد غانم مصابين بكسور وجروح متفرقة بالجسم.

1.jpg

G5267b466f2795.jpg

G5267b467e308e.jpg

G5267b46ddf258.jpg

مصر 365