أخبار عاجلة

عطل طارئ في محطة تحلية الشعيبة التابعة للقطاع الخاص

عطل طارئ في محطة تحلية الشعيبة التابعة للقطاع الخاص عطل طارئ في محطة تحلية الشعيبة التابعة للقطاع الخاص

    كشفت المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة عن حدوث عطل طارئ بإحدى توربينات محطة تحلية الشعيبة المرحلة الثالثة التابعة للقطاع الخاص أدى لخفض الإنتاج.

وأوضح عبدالعزيز المزروع المتحدث الرسمي للمؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة أنه وبحسب شركة الشعيبة للماء والكهرباء حدث توقف طارئ للمجموعة رقم 20 في محطة تحلية الشعيبة المرحلة الثالثة التابعة للشركة مبيناً أن هذا التوقف نتج عنه خفض للإنتاج بمقدار 280 ألف متر مكعب في اليوم.

وأفاد المتحدث الرسمي للمؤسسة أن محطات المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة ومحطات القطاع الخاص بالشعيبة تغذي مكة وجدة والطائف بأكثر من 1,8 مليون متر مكعب يومياً من المياه المحلاة.وبين عبدالعزيز المزروع أن محطات تحلية الشعيبة الأخرى التابعة للمؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة تعمل بكامل طاقتها ومستمرة في إلتزامها بحصص الإنتاج المتفق عليها مع الشركة الوطنية للمياه، مؤكداً أن المؤسسة ستعوض جزء من نقص إنتاج محطات القطاع الخاص من خزاناتها في الشعيبة، كما جرى التنسيق مع شركة المياه الوطنية لتعويض الكميات الأخرى من الخزن الاستراتيجي.

وأكد أن خطة المؤسسة لصيف هذا العام المعلنة سلفاً تمت وبفضل من الله كما خطط لها والتزمت المؤسسة بالاتفاقيات المبرمة مع الجهات المستفيدة، مشيراً إلى أن المؤسسة تضع نصب أعينها حجم الطلب المتزايد على المياه بالمملكة ووضعت الخطط المناسبة لمواجهة ذلك. وأبان المزروع أن هذا التوقف الخارج عن الإرادة لن يكون له بمشيئة الله تأثير كبير على إمدادت المياه بحول الله، حيث أن محطة الشعيبة المرحلة الثالثة التي حدث بها العطل تنتج 880 ألف متر مكعب يومياً.

وثمّن المتحدث الرسمي دور المجتمع السعودي في تعامله مع مثل هذه الظروف الطارئة بالاهتمام بترشيد استهلاك المياه سيما وأنها واجب ديني وأخلاقي ومؤكداً أن الشركة حريصة على الاسراع في إصلاح الخلل والذي قد يستغرق أسبوعا.