أخبار عاجلة

التحقيق مع مدير موقع إخبارى مغربى بتهمة دعم الإرهاب

التحقيق مع مدير موقع إخبارى مغربى بتهمة دعم الإرهاب التحقيق مع مدير موقع إخبارى مغربى بتهمة دعم الإرهاب

قال ممثلو الإدعاء، إن التحقيق يجرى مع مدير موقع إخبارى مغربى للاشتباه بأنه ساعد متشددين عن طريق بث لتنظيم القاعدة على موقعه الإلكترونى فى قضية تقول جماعات حقوقية إنها تقوض حرية الصحافة.

واعتقل هذا الشهر على أنوزلا مدير موقع (لكم) الإخبارى على الانترنت والمعروف بعمله فى الصحافة الاستقصائية ومقالاته التى تنتقد حكام المملكة المغربية بعدما وضع على الموقع رابطا لفيديو لتنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامى جناح القاعدة فى شمال أفريقيا وكتب عن الموضوع.

وانتقد التنظيم فى الفيديو الذى كانت قد بثته الكترونيا صحيفة اسبانية فى بادئ الأمر ثم أزاله العاهل المغربى ودعا الشعب المغربى إلى الانتفاض.

وقالت وكالة المغرب العربى للأنباء فى وقت متأخر أمس الثلاثاء إن الوكيل العام للملك فى المغرب (النائب العام) أمر بفتح تحقيق مع أنوزلا حول "جرائم تقديم المساعدة عمدا لمن يرتكبون أفعالا إرهابية وتقديم أدوات لتنفيذ جريمة إرهابية والإشادة بأفعال تكون جريمة إرهابية".

ويتعرض الصحفيون فى المغرب لخطر السجن عند انتقاد الملكية والإسلام والصراع حول منطقة الصحراء الغربية المتنازع عليها بينما تسيطر بالكامل على القنوات التلفزيونية.

ودعت منظمة العفو الدولية ومنظمة هيومن رايتس ووتش ولجنة حماية الصحفيين ومنظمة مراسلون بلا حدود ومنظمات مغربية لحقوق الإنسان الحكومة لإطلاق سراح أنوزلا.

وانتظارا لما سيسفر عنه التحقيق قالت محامية أنوزلا إن موكلها نقل إلى سجن قريب من العاصمة الرباط أمس الثلاثاء حيث يقبع مئات السجناء المتهمين بالإرهاب والذين ألقى القبض عليهم فى حملة للحكومة بعد تفجيرات انتحارية بمدينة الدار البيضاء عام 2003 مما أسفر عن مقتل 45 شخصا.
>

مصر 365