أخبار عاجلة

فتح: سياسة التطهير العرقى الإسرائيلية تهدف لتصفية الوجود العربى بالقدس

فتح: سياسة التطهير العرقى الإسرائيلية تهدف لتصفية الوجود العربى بالقدس فتح: سياسة التطهير العرقى الإسرائيلية تهدف لتصفية الوجود العربى بالقدس

حذر المتحدث باسم حركة (فتح) أحمد عساف، أمس الثلاثاء، من خطورة سياسة التطهير العرقى، التى تنتهجها حكومة الاحتلال الإسرائيلى بالقدس المحتلة، وتهدف من خلالها، لتصفية الوجود الفلسطينى العربى الإسلامى المسيحى فى المدينة المقدسة.

وأوضح "عساف"، فى تصريح له مساء أمس، أن حكومة الاحتلال الإسرائيلى تتبع سياسة تبادل الأدوار مع مستوطنيها الإرهابيين، لتنفيذ هذه المخططات لتطال المسجد الأقصى المبارك، من خلال ما يسمى بالتقسيم المكانى والزمانى.

وأكد، "أنه بوحدة الشعب الفلسطينى، وصمودنا على الأرض ومقاومتنا لممارسات، وجرائم حكومة الاحتلال الإسرائيلى، ومستوطنيها فى القدس، والضفة وغزة، وإعلاء المصالح العليا لشعبنا الفلسطينى على أية مصالح حزبية، وارتباطات خارجية نتمكن من إفشال هذه المخططات التصفوية".

ودعت حركة "فتح"، الأمة العربية والإسلامية، شعوبا وقيادات، للقيام بواجباتها القومية والدينية تجاه القدس.

مصر 365