أخبار عاجلة

إصابة مجندين أمام "التجارة بنات" بالمنيا بعد محاولة تهريب متهم بمعاكسة فتاة داخل المدرسة

إصابة مجندين أمام "التجارة بنات" بالمنيا بعد محاولة تهريب متهم بمعاكسة فتاة داخل المدرسة إصابة مجندين أمام "التجارة بنات" بالمنيا بعد محاولة تهريب متهم بمعاكسة فتاة داخل المدرسة

كتب : خديجة العادلي منذ 54 دقيقة

شهد اليوم الثاني من الدراسة أحداثًا ساخنة وقعت أمام مدرسة التجارة بنات بشارع طه حسين بمدينة المنيا، أصيب فيها مجندان من قوات الأمن بعد تعدي رقيب شرطة عليهما لمحاولة تهريب شقيقه الذي تم ضبطه يعاكس فتاة داخل المدرسة، وتم إطلاق أعيرة نارية في الهواء للسيطرة على الموقف، الأمر الذي أثار الرعب في نفوس الطالبات اللاتي تم احتجازهن داخل المدرسة خوفًا من تعرضهن للإصابة.

تلقى اللواء أسامة متولي، مدير أمن المنيا، مذكرة من القطاع الأول اشتباه تفيد أنه أثناء تواجد القطاع بشارع طه حسين أمام مجمع المدارس وبرفقته مجموعة قتالية من قوات الأمن برئاسة أمين الشرطة محمود عبدالحميد محمد وعضوية 4 مجندين آخرين أمام مدرسة التجارة بنات وأثناء وقوف القطاع والقوة المرافقة خارج السيارات لملاحظة الحالة الأمنية بالشارع حضر أمين الشرطة محمود عبدالحميد محمد وبرفقته متهم يدعى علاء ر. ح. (27 عامًا - حاصل على دبلوم تجارة)، وقرر أنه أثناء تواجده خارج المدرسة شاهد المتهم بالطابق الثاني بالمدرسة وبجانبه فتاة يضع يده على كتفها، وأثناء قيام ضابط القطاع بضبطه واستقلاله سيارة الشرطة حضر شقيق المتهم حمادة، رقيب شرطة بقسم شرطة المنيا الجديدة، وقام بالتعدي على أمين الشرطة رئيس المجموعة القتالية والمجموعة القتالية المرافقة له بالسب والضرب لمحاولة تهريب شقيقه.

وأسفرت الواقعة عن إصابة محمد شعبان خليفة (22 عامًا) بكدمة بالشفة العليا، وخالد قائد محمد (22 عامًا) بجرح سطحي بالأنف، وهما مجندان بإدارة قوات الأمن بالمنيا، الأمر الذي دعا القوة لإطلاق أعيرة نارية في الهواء للسيطرة على المتهمين.

وتمكنت القوة من إحباط محاولة تهريب المتهم والقبض على شقيقه رقيب الشرطة.

وتحرر عن الواقعة المحضر رقم 20465 جنح المنيا لسنة 2013، وجاري العرض على النيابة.

وأكد محمد مدحت، وكيل وزارة التربية والتعليم بالمنيا، لـ"الوطن"، أن "هذه الواقعة لها أكثر من بُعد لا يخصنا فيها سوى دخول المتهم المدرسة أما باقي أجزاء الواقعة فالمدرسة غير مسؤولة عنها لأنها حدثت خارج أسوارها، وأنه تم إحالة إدارة المدرسة للتحقيق للإهمال والسماح لشخص غريب دخول المدرسة، وأنه بالنسبة للطالبة التي ضبطت برفقة المتهم فتم استدعاء ولي أمرها وإنذاره وأخذ تعهد عليه بضرورة انضباط ابنته وعدم زيارة خطيبها للمدرسة مرة أخرى".

شبكةعيونالإخبارية

DMC