أخبار عاجلة

ملتقى التميز في الأداء الخليجي الأول يسبر منهجيات «السيغما 6»

ملتقى التميز في الأداء الخليجي الأول يسبر منهجيات «السيغما 6» ملتقى التميز في الأداء الخليجي الأول يسبر منهجيات «السيغما 6»

 طالع الأسمري (الجبيل)

أبلغ رئيس اللجنة المنظمة لملتقى «التميز في العمل والأداء الأول» الدكتور خالد جاسم بومطيع أن المتلقى الذي دعت إليه مملكة البحرين ينطلق برعاية إعلامية من مؤسسة «عكاظ» للصحافة والنشر خلال الفترة من 25 و26 سبتمبر الجاري ويهدف إلى تسليط الضوء على منهجيات السيغما6 التي تعد أداة ناجعة للتعرف بعمق وشمولية على احتياجات ومتطلبات المستفيدين المرتبطين بالشركات والمنظمات، كما أنها تسهم وتعمل على تحسين الإجراءات من أجل الوصول لأفضل مستوى من الجودة والأداء لرفع مستوى الرضا لدى المستفيد.. الأمر الذي يجعل من مؤسسات ومنظمات الخليج العربي في مصاف الدول المتقدمة في مجال جودة الخدمات والمنتجات المقدمة من الوزارات والمؤسسات والشركات العامة والخاصة للمواطن والمستهلك. وأكد الدكتور بو مطيع أن ملتقى سيغما 6 يأتي تعزيزا للتنافسية، ويهدف بشكل أساسي لنشر ثقافة الجودة في المؤسسات الخليجية العامة والخاصة، وجسر الفجوة بين المؤسسات المتطورة في بعض دول العالم. وأعرب الدكتور بو مطيع عن فخره بأن الملتقى سيستقطب نخبة من المتحدثين والخبراء المحليين والعرب والعالميين في مجال الجودة، وأوضح أنه سيتم في اليوم الأول للملتقى استعراض سبع أوراق عمل، فيما يتضمن اليوم الثاني ورشتين متخصصتين. وأشار الدكتور بومطيع إلى أن دول الخليج العربي قطعت أشواطا واسعة في مجال تطبيق الجودة مثل الإمارات والسعودية، لافتا إلى أن البحرين كان سباقة إلى ذلك لكنها الآن بحاجة لبذل المزيد من الجهود، مع إدراك أن تطبيقات الجودة هي ثقافة وممارسة تحتاج إلى وقت كي تترسخ في المؤسسات والشركات.وحذر رئيس جمعية البحرين للجودة من أن عدم اعتماد تقنيات الجودة في العملية الإنتاجية أو الخدماتية له تكلفة باهظة يدفع ثمنها المجتمع ككل، حيث يتضرر كل من مقدم الخدمة ومتلقيها، خاصة أن الهدف الأساسي من تطبيق الجودة هو أن يلمس المواطن أو المستهلك نتائجها من حيث جودة وسرعة وقلة تكلفة الخدمة أو المنتج.
شبكةعيونالإخبارية