أخبار عاجلة

"ثقافة الاختلاف" على مائدة حوار "المؤتمر القومى لشباب الأحزاب"

"ثقافة الاختلاف" على مائدة حوار "المؤتمر القومى لشباب الأحزاب" "ثقافة الاختلاف" على مائدة حوار "المؤتمر القومى لشباب الأحزاب"

استمرارا لفعاليات المؤتمر القومى لشباب الأحزاب والتيارات السياسية الذى تنفذه وزارة الشباب فى الفترة من 19 حتى 23 سبتمبر الجارى بالمدينة الشبابية بأبو قير بالإسكندرية، التقى الشيخ السيد سليمان عضو رابطة خريجى الأزهر بالشباب المشاركين بالمؤتمر فى جلسة عامة تحت عنوان "ثقافة الاختلاف".

وأكد سليمان أن الله أمرنا بالاختلاف من أجل الصالح العام باعتباره شيئا عظيما، وأن الله عز وجل لم يأمرنا بالاختلاف من أجل المصالح الشخصية أو الدنيوية، مشيرا إلى أن الاختلاف له قواعد وضوابط يجب الالتزام بها.

وأضاف "لا يصح أن يكون الاختلاف مبنيا على التعصب أو الغرور أو حب الظهور، لأن ذلك من شأنه أن يؤدى إلى تفكيك وحدة الأمة، وهو ما لا يرضى الله سبحانه وتعالى"، ودلل على ذلك ببعض آيات الذكر الحكيم.

ولفت إلى أن آفة الاختلاف هو التعصب للرأى الذى يؤدى إلى نهاية الإنسان الفكرية، حيث إن الإنسان فى هذه الحالة يتعصب لرأيه ولا ينظر لآراء الآخرين، لافتا إلى الاختلاف من أجل الوصول للحق والطريق السليم فسلفنا الصالح كانوا يعيشون على هذا الاختلاف ويجمعهم الود والمحبة.

وفتح عضو رابطة خريجى الأزهر الشريف باب الحوار مع الشباب المشاركين الذين طرحوا العديد من التساؤلات حول علاقة الدين بالسياسة وقيام الأحزاب على أساس دينى، والمواطنة فى الإسلام ودور الأزهر الشريف، وغيرها من التساؤلات التى حرص عضو رابطة خريجى الأزهر على الرد عليها.

وأوضح سليمان أنه ينبغى أن نفرق بين علاقة الدين بالسياسة فى أمرين، فبالنسبة للسياسة العامة المتعلقة بالعدالة والمساواة والفقر ومراعاة الصالح العام فالدين مرتبط بها ويتعلق بهذه الأمور، أما الشق الثانى وهى السياسة المتعلقة بالأمور الحزبية بمفهومها الضيق فالدين ليس له علاقة بهذا الأمر تماماً.

وفيما يتعلق برأيه حول حل الأحزاب السياسية القائمة على أساس دينى، قال: "أرى أن قرار حل الأحزاب السياسية الدينية أمر صائب، لأنه قد ينتج عن تلك الأحزاب قيام أعضائها بتكفير من يختلف معهم فى الرأى ولا يقوم بما يرغبونه، كما حدث فى السابق".

وعن دور الأزهر الشريف خلال الفترة المقبلة، أوضح أن الأزهر يسير الآن على خطى جيدة، وأنه سيتم تنفيذ مجموعة من القوافل الدعوية لتوعية المواطنين بأمور دينهم فى جميع قرى ومحافظات ، وذلك بالتعاون بين وزارة الأوقاف والأزهر الشريف.

1.jpg

G523ed66abfef7.jpg

G523ed66ba2270.jpg

G523ed66ca74a2.jpg
>

مصر 365