أخبار عاجلة

«النور» يطالب وزير الأوقاف بحل أزمة منع غير الأزهريين من اعتلاء المنابر

«النور» يطالب وزير الأوقاف بحل أزمة منع غير الأزهريين من اعتلاء المنابر «النور» يطالب وزير الأوقاف بحل أزمة منع غير الأزهريين من اعتلاء المنابر
«منصور» يشارك اليوم فى اجتماعات الـ«50» ممثلاً عن الحزب بدلاً من «الزرقا»

كتب : محمد كامل منذ 34 دقيقة

التقى الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، أمس بمقر الوزارة، عدداً من القوى السياسية والائتلافات الشبابية والثورية، من قيادات فى حزب النور والدعوة السلفية والتيار الشعبى. وضم وفد «النور» الدكتور يونس مخيون، رئيس الحزب، والمهندس جلال مرة، الأمين العام للحزب.

وحمل وفد «النور» والدعوة السلفية قضيتين، الأولى: كل ما يتعلق بالشريعة الإسلامية فى الدستور الجديد، والتأكيد على الهوية الإسلامية للدولة، وضرورة أن يكون الدستور المقبل معبراً عن أطياف الشعب بغض النظر عن انتماءاتهم السياسية والحزبية. والثانية الاستفسار عن قرار وزير الأوقاف بمنع الخطباء غير الأزهريين من الخطابة، ما يؤثر بشدة على الدعوة السلفية وخطبائها، لأن معظمهم غير أزهريين، فضلاً عن قرار غلق المساجد والزوايا التى يقل حجمها عن 80 متراً. وقالت مصادر بـ«النور»: إن الحزب طلب من الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، التدخل لحل أزمة مشايخ السلفية، بعد قرار وزير الأوقاف منع غير الأزهريين من اعتلاء المنبر، الأمر الذى يُبعد قيادات التيار السلفى عن الخطابة، وعلى رأسهم الشيخ أبوإسحاق الحوينى، ومحمد إسماعيل المقدم، ومحمد حسان، ومحمد حسين يعقوب، وياسر برهامى، ومصطفى العدوى، وعبدالله شاكر، وعدداً من المشايخ السلفية.

من جانبه، قال الدكتور محمد إبراهيم منصور، عضو المجلس الرئاسى بالحزب، وعضو لجنة تعديل الدستور: إنه سيشارك اليوم فى لجنة القيم المنبثقة عن لجنة الـ«50».

يذكر أن الرئيس عدلى منصور أصدر قراراً جمهورياً بتعيين الدكتور محمد إبراهيم منصور، عضواً فى الـ«50» بدلاً من الدكتور بسام الزرقا الذى اعتذر عن الاستمرار بسبب ظروفه الصحية، كما تم تعيين المهندس صلاح عبدالمعبود، عضو الهيئة العليا للحزب، كعضو احتياطى فى اللجنة.

شبكةعيونالإخبارية

DMC