أخبار عاجلة

«الصحة»: الخوف والخجل أكثر المشاكل انتشاراً مع بداية الدراسة

«الصحة»: الخوف والخجل أكثر المشاكل انتشاراً مع بداية الدراسة «الصحة»: الخوف والخجل أكثر المشاكل انتشاراً مع بداية الدراسة

    أكد استشاري الطب النفسي ومدير عام الصحة النفسية والاجتماعية بوزارة الصحة الدكتور عبد الحميد عبد الله الحبيب أن "القلق والخوف والخجل وصعوبات التعلم وصعوبات التأقلم والاضطرابات السلوكية والنمائية هي الاكثر انتشاراً مع بداية كل عام دراسي جديد"، مشدداً على "ضرورة وجود برامج متخصصة تركز على هذه المشكلات وتتعامل معها وأن يكون الكادر التعليمي قادراً على اكتشافها وأن يكون هناك تواصل مستمر بين الأسرة والمدرسة في حال وجود أي ملاحظات".

وجاء ذلك تزامناً مع بدء العام الدراسي الجديد، حيث قامت وزارة الصحة ضمن البرنامج التوعوي (صحتي.. مدرستي) باستضافة الدكتور الحبيب من خلال مركز معلومات الإعلام والتوعية الصحية عبر الهاتف المجاني: 8002494444، وموقع وزارة الصحة على تويتر @saudimoh للرد على أسئلة المتصلين بخصوص تهيئة الطلاب للعودة للمدارس.

وقال د.الحبيب إنه "في مراحل أخرى تبدأ المشكلات المرتبطة بالسلوكيات السلبية والعناد والاعتداء والسرقة والكذب وغيرها من المشكلات، وهناك ارتباط وثيق بين الأصحاب والجو المدرسي وعدد من المشكلات التي تظهر على الطفل او المراهق، حيث يبدأ الطالب باكتساب سلوكيات معينة في محاولة منه لإثبات ذاته أو جلب الانتباه والتمرد على النظام المدرسي، لافتاً الى أن "الظروف الاجتماعية والاقتصادية وعدم استقرار الأسرة تشكل عوامل خطورة كبيرة قد تعرض الطالب أو الطالبة لمشاكل نفسية مثل العزلة والاكتئاب"، مشيراً إلى أنه "في الوقت الحالي تؤثر وسائل التواصل الاجتماعي على بناء ظواهر قد تبدو غريبة وتجعل الطالبة او الطالب يعيش في عالم افتراضي بعيداً عن الواقع مما يتسبب في حدوث اضطرابات نفسية".

من جهة أخرى، يستضيف مركز معلومات الإعلام والتوعية الصحية بوزارة الصحة عبر الخط المجاني الخاص بالمركز: 8002494444 اليوم الثلاثاء الدكتور جمال عبد الله باصهي أخصائي مكافحة التدخين رئيس قسم الدراسات والانظمة ببرنامج مكافحة التدخين بوزارة الصحة من الساعة 10 صباحًا وحتى 12 ظهرًا، للحديث عن مخاطر التدخين على المراهقين وتأثيره على الطلاب في المدارس، كما سيتم بعد ذلك استضافة الصيدلانية ميرفت بارجاء للحديث عن أهمية تنظيم الوقت لدى الطلاب من الساعة الواحدة ظهراً وحتى الساعة الثالثة مساءً، وذلك استمراراً للأنشطة والفعاليات التوعوية التي تنفذها الوزارة ضمن برنامجها التوعوي.