المباني الخضراء في شرطة أبوظبي مشروع ريادي صديق للبيئة

المباني الخضراء في شرطة أبوظبي مشروع ريادي   صديق للبيئة المباني الخضراء في شرطة أبوظبي مشروع ريادي صديق للبيئة

أشاد اللواء خليل داوود بدران مدير عام المالية والخدمات في القيادة العامة لشرطة أبوظبي رئيس "اللجنة العليا للتطبيقات الخضراء" بمشروع المباني الخضراء في شرطة أبوظبي، ووصفه بالمشروع الريادي الذي يهدف لاستبدال المباني التقليدية بالمباني الصديقة للبيئة، مما يعزّز ترسيخ الثقافة البيئية في المجتمع، وذلك انطلاقاً من دور القيادة العامة لشرطة أبوظبي في عملية التحسين البيئي عبر إعطاء القدوة الحسنة باستخدام المواد البديلة والصديقة للبيئة، إسهاما في التخفيف من الآثار البيئية السلبية.

إصدار جديد

وجاءت تصريحات اللواء بدران في تحقيق صحفي أجرته مجلة " 999"، مجلة الثقافة الاجتماعية والأمنية التي تصدر عن وزارة الداخلية في عددها الجديد، الذي تناولت فيه مشروع "المباني الخضراء" في شرطة ابوظبي كمنشآت عصرية صديقة للبيئة، والذي يأتي بتوجيهات ومتابعة من الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وفي إطار الاهتمام الكبير للقيادة العامة لشرطة ابوظبي بالجانب البيئي من خلال عمل " اللجنة العليا للتطبيقات الخضراء " ومبادرة " البيئة الخضراء " على تنفيذ عدد من المبادرات والمشاريع لتحقيق هذا الهدف السامي.

وأكد الاستعداد التام لتقديم الدعم الكامل لتحسين الأداء البيئي بشكل عام، والتقليل من الآثار البيئية السلبية من خلال استخدام شرطة أبوظبي لمبانٍ صديقة للبيئة تحتوي على عوازل حرارية تعمل على تخفيف حدة الحرارة، وتقلل من استخدام الطاقة الكهربائيـة من خلال الإنارة والتكييـف.

مبادرات قيادية

وأشار إلى أن مشروع «المباني الخضـراء» يأتي ضمن مبادرات القيادة العامة لشرطة أبوظبي للمحافظة على البيئة مثل زيادة الرقعة الخضراء، والاستفادة من الطاقة الشمسية، وغـير ذلك.

عازل حراري

من جهتها ، أوضحت الخبير الهندسي الدكتورة إيمان أسعد من قسم «تطوير المشاريع» بإدارة «المشاريع الهندسية» في شرطة أبوظبي لـ "999" انه تم تصميم جميع الأبنية بحيث تكون محتوية على عازل حراري بسماكة 25 سم بالإضافة إلى الجدار، وبحيث تكون هذه الأبنية معزولة عن البيئة الخارجية، وتعمل على التبريد الداخلي للمبنى، وبذلك يصل حجم استهلاك التبريد إلى الثلث، وهو أقل نسبة من تبريد المبنى بدون عازل حراري.

القرية التدريبية

وقالت أنه تم بناء النموذج في القرية التدريبية في منطقة الحفـّار غربي أبوظبي باتجاه مدينة العين، ويحتوي على عازل حراري بسماكة 12 سم، وقد تمّت تجربته من خلال مقارنته مع المباني الأخرى، وهو يستهلك نصف كمية التكييف عن المباني الأخرى، ويخفف من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون، ويوفر على الخزينة العامة مبالغ كبيرة.