أخبار عاجلة

"أصدقاء مرضى السرطان".. جهود خاصة لمحاربة المرض

"أصدقاء مرضى السرطان".. جهود خاصة لمحاربة المرض "أصدقاء مرضى السرطان".. جهود خاصة لمحاربة المرض

تعتبر جمعية أصدقاء مرضى السرطان من انشط الجمعيات العاملة في القطاع الطبي ،وقد دأبت الجمعية، والتي تعتبر الجمعية الخيرية الفريدة من نوعها التي تعنى بشؤون مرضى السرطان في الدولة ، على تقديم الدعم المعنوي والمادي والطبي لأكثر من 900 مريض وعائلاتهم ممن تأثروا بمرض السـرطان خلال العقد الماضي ، بغض النظر عن جنسياتهم وأجناسهم وأعمارهم ودياناتهم واختلافاتهم العرقية، كما واظبت على نشـر الوعي بالمرض، وتقديم طرق الكشف المبكر عنه في مجتمع دولة الإمارات العربية المتحدة. وقد أطلقت جمعية أصــدقاء مرضى السرطان العديد من البرامج الرائدة في نشر الوعي حول مرض السرطان في المجتمع، والتي أصــبحت معترفا بها محليا وإقليميا ودوليا

أنشأت الجمعية في أواخر العام 1999 بتوجيهات من حرم صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، الشيخه جواهر بنت محمد القاسمي رئيس المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، الرئيس المؤسس لجمعية أصدقاء مرضى السرطان.

وتهدف الجمعية إلى تقديم الدعم المعنوي، العملي والمادي لأولئك الذين يعانون من مرض السرطان، كما تهدف إلى نشر التوعية بهذا المرض وطرق الوقاية منه لمختلف فئات المجتمع .

وتقول الدكتورة سوسن الماضي الامين العام للجمعية ان الجمعية نفذت العديد من حملات التوعية بمرض السرطان التي تستهدف شرائح المجتمع المختلفة، كما قامت الجمعية بإهداء جهاز ماموجرام حديث في العام 2007 إلى مركز الأمومة والطفولة بالشارقة ، حيث ساهم الجهاز بتوفير فحص الماموجرام مجاناً لأكثر من 6026 سيدة منهم 40%) مواطنة و 60% مقيمة .

واضافت ان الجمعية تحرص على التعاون مع مؤسسات وجمعيات مختصة بالسرطان حيث أصبحت عضوا فعالاً في كل من اللجنة الوطنية لمكافحة السرطان) في دولة الإمارات العربية المتحدة) ، الاتحاد الخليجي لمكافحة السرطان ، الشراكة الأمريكية الشرق أوسطية لمكافحة سرطان الثدي والبحوث والاتحاد العالمي لمكافحة السرطان التابع لمنظمة الصحة العالمية. وتهدف الجمعية في المرحلة الحالية إلى الارتقاء بإنجازاتها لتمكين المرأة من تغيير مفهوم السرطان داخل محيط أسرتها والمجتمع بواسطة التثقيف الصحي و توفير خدمة الفحص المبكر على نطاق أوسع.

وقالت بان القـــافلة الوردية للـــتوعية بسرطان الثــدي تعتبر أول برنامج ضمن مبادرة كشف للتوعية بآليات الكشف المبكر للسرطان والتي سيكون لها نتائج إيجابية لصحة المجتمع في الدولة .

وتلتزم جمعية أصدقاء مرضى السرطان بمساعدة المرضى وعوائلهم على تخطي رحلة العلاج الطويلة والشاقة لهذا المرض والتغلب عليه بكافة الوسائل المتاحة والممكنة، وذلك تحت شعار "نحن معكم". كما تتكفل الجمعية بكافة تكاليف العلاج الكيماوي، والإشعاعي، والأدوية، إضافة إلى التكاليف الطبية التي تتضمن التحاليل، والأشعة، والعمليات وغيرها. كما تغطي الجمعية تكاليف المواصلات والكوبونات الغذائية للمرضى المحتاجين و تغطية تكاليف العلاج في الخارج في حال عدم توفرهُ داخل الدولة، وتوفير الأجهزة التعويضية والطبية، ودعم المرضى وعائلاتهم نفسياً ومعنوياً.

ويتكون فريق العمل التطوعي لجمعية أصدقاء مرضى السرطان من الكوادر الطبية والتمريضية والطلابية وعوائل المرضى من مختلف الجنسيات والذين أخذوا على عاتقهم مهمة مساعدة ودعم مرضى السرطان. وتسعى جمعية أصدقاء السرطان دوما إلى تحقيق المزيد ووضع أهداف جديدة لتوسيع أفق المنجزات الحالية وتشجيع المجتمع على التسلح بسلاح المعرفة والتخلص من المخاوف والتحفظات الاجتماعية التي تمنعهم من الخضوع للفحوصات الدورية للتشخيص المبكر لأعراض مرض السرطان.

 اضاءة

 

حازت الجمعية على العديد من الجوائز التقديرية محلياً وعالمياً من مختلف المؤسسات والشركات، تقديراً لدورها الرائد في مجال مساعدة مرضى السرطان ونشر الوعي عن المرض.