أخبار عاجلة

«باترسون» تغادر القاهرة نهائيًّا بعد قضائها أقصر مدة لها كسفيرة لواشنطن بالخارج

«باترسون» تغادر القاهرة نهائيًّا بعد قضائها أقصر مدة لها كسفيرة لواشنطن بالخارج «باترسون» تغادر القاهرة نهائيًّا بعد قضائها أقصر مدة لها كسفيرة لواشنطن بالخارج
غادرت القاهرة، الجمعة، السفيرة الأمريكية آن باترسون، بعد انتهاء فترة عملها بالقاهرة التي استمرت 26 شهرًا في أقصر مدة تقضيها كسفيرة لبلادها في الخارج، كما تم تعيين ديفيد ساترفيلد، مدير القوة متعددة الجنسيات في سيناء، قائمًا بالأعمال. كانت وزارة الخارجية الأمريكية أبلغت نظيرتها المصرية منذ 3 أيام بانتهاء فترة عمل «باترسون» في القاهرة، وأنه سيتم تعيين ديفيد ساترفيلد، مدير القوة متعددة الجنسيات في سيناء، قائمًا بالأعمال لحين تعيين سفير جديد، ويذكر أن نبيل فهمي، وزير الخارجية، كان قد التقى «ساترفيلد» يوم 15 أغسطس الحالي. وبدأت آن باترسون (62 عامًا) العمل الدبلوماسي عام 1973 وبدأت عملها في الخارج عام 1984 في كمستشار اقتصادي في السفارة الأمريكية بالرياض لمدة 4 سنوات، ثم عملت في بعثة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة في جينيف عام 1988 لمدة 3 سنوات، وعملت سفيرة لبلدها في السلفادور في الفترة من 1997 حتى 2000 وفي كولومبيا في الفترة من 2000 إلى 2003. وفي عام 2004 عينت «باترسون» نائبًا للمندوب الأمريكى لدى الأمم المتحدة في نيويورك، ثم انتقلت للعمل في باكستان عام 2007، وبعدها جاءت إلى في منتصف عام 2011، وستتولى منصب مساعد وزير الخارجية الأمريكي لشؤون الشرق الأدنى. وكانت تكهنات خرجت الفترة الماضية بشأن ترشيح روبرت ستيفن فورد، سفير أمريكا في سوريا، ليتولى منصب سفير بلاده في القاهرة، خلفًا لـ«آن باترسون»، إلا أنها قوبلت بانتقادات واسعة، بسبب تاريخ هذا الرجل المثير للجدل في الدول التي خدم فيها سفيرًا لبلاده.  

إعلان - Ads إعلان - Ads شبكةعيونالإخبارية