تطبيق التعلم الذكي في 123 مدرسة حكومية الأحد

تطبيق التعلم الذكي في 123 مدرسة حكومية الأحد تطبيق التعلم الذكي في 123 مدرسة حكومية الأحد

قال المهندس محمد غياث مدير عام برنامج محمد بن راشد للتعلم الذكي: إن برنامج محمد بن راشد للتعلم الذكي سيتم تطبيقه فعليا بعد غد "الأحد" في 123 مدرسة حكومية. حيث تم الانتهاء من خطة العمل ومرحلة الاختبار الأولي التي تم إجراؤها على البرنامج ولاقت نجاحا تاما، إذ استمرت فترة الاختبار مدة أسبوع كامل بما يضمن فاعلية تطبيق الخطة.

واوضح أن خطة العمل وزعت على محاور عدة منها تهيئة بيئة التعلم الذكي من إنشاء البنى التحتية لمركز البيانات والمدارس والصفوف وإنشاء الشبكات التي تربط المدارس مع بعضها البعض، وأيضا الشبكات الداخلية للمدارس والصفوف المدرسية، من ثم اختبار ترابط جميع الأنظمة مع بعضها البعض بما يضمن بأن كل الأنظمة والأجزاء المتعلقة بالبرنامج متوائمة مع بعضها ومتطابقة ومترابطة.

داخلية

وأضاف: خلال فترة اختبار البرنامج جرى العمل على التأكد من عمل الشبكة الداخلية للصفوف المدرسية ومدى ترابطها مع الأجهزة التي زودت بها هذه الصفوف. وفي مرحلة ثانية تم التأكد من ربطها بالشبكة الخارجية للمدارس التي تتصل أيضاً بمركز البيانات الرئيسي، جرى ربط الشبكات بالإنترنت واختبار البرامج التطبيقية ومدى اتساق عمل الأجهزة الرئيسية الموجودة في الصفوف من أجهزة الطلاب وأجهزة المعلمين واللوحات الذكية.

وأبدى ارتياحه لسير العمل في المشروع مع اقتراب إطلاق المرحلة التطبيقية التي ستضم 123 مدرسة حكومية وستغطي جميع طلبة الصف السابع، مبينا أن البرنامج يشكل خطوة متقدمة على طريق تطوير وتحديث العملية التعليمية في الدولة، منوها بأنهم يبذلون أقصى الجهود من أجل تأمين انطلاقة ناجحة وثابتة للبرنامج.

خطة تدريبية

وأشار إلى أنه سيتبع إنجاز هذه المرحلة وضع الخطة التدريبية للمعلمين موضع التطبيق ابتداء من الأسبوع المقبل، وعقد ورش عمل مع مديري المدارس وأولياء الأمور لإيضاح جميع مفاصل هذا البرنامج بما يؤمن انسيابية وسلاسة عند التطبيق، لافتا إلى أنه في تطبيق مرحلة الاختبار خبراء مختصون في التقنيات والأنظمة التعليمية من الشركات التي تساهم في برنامج محمد بن راشد للتعلم الذكي مثل اتصالات، وأتش بي، وسامسونج، واي تي ووركس، ومايكروسوفت.

وذكر انه تم إطلاق البرنامج بموجب قرار مجلس الوزراء رقم 25 لسنة 2012 الذي نص على تشكيل اللجنة العليا للبرنامج برئاسة معالي حميد محمد القطامي وزير التربية والتعليم، والدكتور عبد القادر الخياط عضو مجلس إدارة هيئة تنظيم الاتصالات ورئيس مجلس أمناء صندوق دعم الاتصالات ونظم المعلومات وهدى الهاشمي المدير التنفيذي للاستراتيجية والسياسات في مكتب رئاسة مجلس الوزراء، ويتم تمويل البرنامج من صندوق دعم الاتصالات ونظم المعلومات التابع لهيئة تنظيم الاتصالات.

موضحا أن البرنامج يعمد إلى إدخال التقنيات الحديثة في العملية التعليمية وتحويلها إلى تجربة حيوية ومتفاعلة ما بين المعلم والتلميذ تسمح بالتركيز على أداء كل تلميذ بما يساعد على العمل من أجل تطوير قدراته ومهاراته، وستعتمد العملية التعليمية على مساندة الأجهزة اللوحية وأجهزة الكومبيوتر والألواح الإلكترونية لنظام التدريس الحالي.

 

3 مراحل

 

يتألف برنامج محمد بن راشد للتعلم الذكي من ثلاث مراحل هي، المرحلة التمهيدية التي انطلقت في العام الدراسي الماضي وشملت الصف التعليمي السابع في 14 مدرسة حكومية، والمرحلة التطبيقية وتستمر من العام الجاري ولغاية العام 2016، وهي المرحلة التي ستشهد تطبيق البرنامج في مختلف مدارس الدولة، ثم مرحلة التطوير والمتابعة وتتضمن التحديث المتواصل لكافة عناصر البرنامج من أجهزة وأنظمة ومناهج تفاعلية وغيرها.