قوة حفظ السلام فى دارفور تتعرض لهجوم جديد

قوة حفظ السلام فى دارفور تتعرض لهجوم جديد قوة حفظ السلام فى دارفور تتعرض لهجوم جديد

تعرض جنود من قوة حفظ السلام فى دارفور لإطلاق نار فيما كانوا يبحثون عن رفاق لهم فقدوا جراء فيضانات، وفق ما أعلنت القوة اليوم "الخميس" من دون أن تشير إلى إصابات.

وقالت رانيا عبد الرحمن المتحدثة باسم القوة المشتركة للاتحاد الأفريقى والأمم المتحدة فى دارفور، إن الهجوم شنه الثلاثاء "مسلحون مجهولون" على بعد حوالى سبعة كلم شمال شرق ميستيرى فى منطقة غرب دارفور القريبة من الحدود التشادية.

وأضافت أن الجنود تمكنوا من صد المهاجمين، ولم تسجل إصابات فى صفوفهم موضحة أن عمليات البحث مستمرة للعثور على أربعة جنود فقدوا جراء فيضانات الأحد.

ويشهد إقليم دارفور فى غرب السودان تصعيدا فى أعمال العنف، ومزيدا من الهجمات على قوة حفظ السلام.

مصر 365