أخبار عاجلة

سر التعطيل

سر التعطيل سر التعطيل
في كل عام.. تتكرر المعاناة.. ويحدث الخللشركات حجاج الداخل ومؤسسات الطوافةتنتظر أن تتسلم مواقعها في المشاعر المقدسةلكن يمر الوقت وهم قابعون في طابور الانتظارحتى يتناصف شهر ذي القعدة فتتحركونلتسليمهم مواقع المخيمات بعد أن أزف الوقتفيواجهون عوائق وتحديات التجهيز والاستعدادوقبل رمضان وعدتم بالتسليم باكرا هذا العاملكن لم ينفذ الوعد.. فما سر هذا التعطيل؟!.علي بن غرسان