سويسرا تعتذر من أوبرا

سويسرا تعتذر من أوبرا سويسرا تعتذر من أوبرا

قد يسبب خطأ قام به فرد إلى اعتذار الدولة شخصيًّا لمن تعرض للإساءة، وهذا ما حدث للإعلامية الشهيرة أوبرا وينفري، فبعد تعرضها لواقعة تمييز عنصري أثناء تواجدها في إحدى المتاجر الفاخرة في سويسرا قام مسؤولون في السياحة السويسرية بتوجيه اعتذار رسمي عن تلك الواقعة.

وكانت أوبرا قد كشفت خلال لقاء تلفزيوني عن تعرضها لواقعة تمييز عنصري الشهر الماضي وذلك في إحدى المحلات الشهيرة بمدينة زيوريخ السويسرية، وأوضحت أوبرا أنها طلبت أن تشتري حقيبة يد من المحل، إلا أنّ البائعة رفضت ذلك مبررة أنّ أوبرا لن تستطيع تحمل تكلفتها.

وأشارت أوبرا التي كانت تتواجد في سويسرا لحضور حفل زفاف المغنية الشهيرة تينا تيرنر أنها تعتقد أنّ البائعة قالت لها ذلك بسبب لونها، مُشددة في ذات الوقت أنّ البائعة لم تتعرف عليها.

من جانبهم أبدى عدد من المسؤولين في وزارة السياحة السويسرية أسفهم الشديد لما تعرضت له أوبرا، وأصدروا بياناً يوجهون فيه اعتذارًا لها، جاء فيه "السياحة السويسرية تشعر بأسف شديد لمعرفة التجربة التي مرت بها وينفري مؤخرًا في سويسرا، ونعتذر عن اﻷذى الذي لحق بها من جراء هذه التجربة، ونؤكد أنّ وينفري مثلها مثل أي زائر آخر لسويسرا موضع ترحاب شديد".

الجدير بالذكر أنّ وينفري تنتظر نهاية العام الجاري تكريمًا من قبل رئيس الولايات المتحدة اﻷمريكية باراك أوباما، حيث سيتم منحها وسام "الحرية الرئاسي"، وهو أعلى وسام يتم منحه للمدنين في أمريكا. كما تعد أوبرا من أثرياء الولايات المتحدة الأمريكية.

سيدتي