أخبار عاجلة

أهالي «بني سعد» محرومون من احتفالات العيد

أهالي «بني سعد» محرومون من احتفالات العيد أهالي «بني سعد» محرومون من احتفالات العيد

 عبدالعزيز الربيعي (الطائف)

انتقد عدد من سكان المراكز والقرى في جنوب الطائف ما اعتبروه تجاهل بلدية بني سعد تنفيذ التعليمات الصادرة من أمانة الطائف بإقامة احتفالات العيد في القرى، مشيرين إلى أن البلدية حرمتهم من الاحتفالية التي أقيمت في جميع البلديات في جنوبي الطائف.واستغرب السكان في قرى بني سعد عدم إقامة مثل هذه الاحتفالات هذا العام لتلحق بالأعوام الماضية على الرغم من التوجيهات المبلغة من قبل أمين أمانة الطائف المهندس محمد بن عبدالرحمن المخرج لكافة البلديات الفرعية في المحافظة بإقامة احتفاليات العيد للسكان، حيث شهدت العديد من البلديات احتفالات بالعيد فيما اضطر السكان للتوجه للمدن والمحافظة للاستمتاع بالعيد.في المقابل، فند رئيس مركز بني سعد عبدالله بن حمود العتيبي ما أثير حول المنع وقال: «أرسل خطاب من قبل رئيس المركز المكلف بعدم الاحتفال أثناء وجودي في إجازة، وعند علمي بذلك تم إرسال خطاب إلحاقي بأنه لا مانع من إقامة الاحتفالات حسب التوجيهات المبلغة من قبل الجهات التابعين لها وهي أمانة الطائف، لافتا إلى أنه جرى إرسال خطاب آخر وتزويد الدفاع المدني والشرطة بصور من الخطاب بالسماح بإقامة احتفالية للسكان في المركز عن طريق البلدية».وقال العتيبي: «لدينا ما يثبت إرسال خطابين للبلدية بهذا الخصوص وإذا كان وصلهم خطاب غير واضح فكان هناك متسع من الوقت لتنفيذ الاحتفالية».وكان عدد من رجال أعمال بني سعد والوجهاء وعدوا بإقامة احتفالية للعيد في بني سعد لكن اختفت تلك الوعود مما اضطر سكان بعض القرى لإقامة احتفاليات ومخيمات على حسابهم الخاص في قراهم.وتساءلوا عن مسوغات تجاهل الاحتفالات والمناسبات الوطنية من قبل بلدية بني سعد والمجلس البلدي طوال الأعوام الماضية، مطالبين بإعادة النظر في تنظيمها.وشكوا من بقاء قرى بني سعد خارج الاحتفالات، مقترحين إسناد الاحتفالات في المنطقة لأمانة الطائف لتكون مشرفة عليها، بعد ان أظهرت بعض الجهات عدم قدرتها على تنفيذ تلك الاحتفاليات التي تساهم في عودة السكان وتوثيق الروابط بين أبناء المنطقة ويتطلعون لتوفير كافة الخدمات وإظهار بني سعد بما يليق بمكانتها التاريخية والسياحية والاجتماعية.