أخبار عاجلة

ورثت المهنة من والدتي وأورثتها لأولادي وبناتي

ورثت المهنة من والدتي وأورثتها لأولادي وبناتي ورثت المهنة من والدتي وأورثتها لأولادي وبناتي

 محمد العبدالله (القطيف)

23 عاما وأنامل محمد الحريري تتحرك يوميا لإنتاج مختلف الصناعات من الخوص، فهذه المهنة الشعبية من المهن التي شارفت على الانتهاء والانقراض، حيث تستخدم هذه النوعية من الصناعة كنوع من الزينة في الوقت الحالي. ويتخذ محمد الحريري ركنا بارزا في القسم الشمالي من سوق الخميس الشعبي، حيث يحرص على التواجد أسبوعيا لعرض إنتاجه للجمهور، ويحاط بمختلف أنواع الأشكال والسلع المصنوعة من خوص النخل.وراثة من الوالدةالحريري يقول إنه ورث هذه المهنة من والدته التي انتقلت إلى رحمة الله، فقد كانت تعمل بتصنيع مختلف أنواع المنتجات الخوصية وعرضها في سوق الخميس بشكل أسبوعي، مضيفا أنه حرص على تعليم أبنائه الحرفة التراثية، فجميع أولاده وبناته يساعدونه في تصنيع الطلبات وذلك بعد إتقان الحرفة، التي تتطلب صبرا ودقة كبيرة، فكل نوع من الأنواع يتطلب مهارة خاصة، فعدم الإتقان يسهم في تشويه المنتج. ذكر الحريري أن الحصول على الخوص في محافظة القطيف أصبح من المهام الصعبة، الأمر الذي يدفعه لشراء احتياجاته من الأحساء أو الرياض أو وادي الدواسر، مبينا أن سعر الخوص سجل زيادة كبيرة قبل عام تقريبا، بحيث ارتفع السعر إلى 4 آلاف ريال مقابل 2300 ريال للطن الواحد، مشيرا إلى أن السعر مازال مستقرا عند هذه المستويات. وأشار إلى أن منتجات الخوص متعددة وكثيرة، فهناك منتجات معروفة على نطاق واسع، فالسفرة التي كانت كانت تستخدم للأكل في العقود السابقة أصبحت حاليا تستخدم كنوع من الزينة في المنازل أو المتاحف الشعبية، مبينا أن هناك أنواعا وأحجاما مختلفة من السفرة، و كل صنف وحجم يختلف سعره عن النوع الآخر، حيث تتراوح أسعارها بين 20 ــ 60 ريالا.القفة والسفرةويضيف الحريري: تستغرق عملية إنتاج السفرة نحو 3 أيام، فيما يبلغ سعر القفة 30 ريالا، فقد كانت هذه النوعية من المنتجات الخوصية تستخدم في السابق لتخزين الأطعمة أو حفظ الأشياء المهمة، وتتطلب كمية من الخوص بين 1.5 ــ 2 كيلوجرام، بينما يبلغ سعر الزبيل 40 ريالا، حيث يستخدم سابقا في تحميل التراب وكذلك تحميل الخضار وغيرها من الاستخدامات الأخرى، مبينا أن عملية تصنيع الزبيل تحتاج إلى 3 ــ 4 ساعات وتتطلب نصف كيلوجرام من الخوص.وبالنسبة للحصير الذي يستخدم كنوع من الفرش في المنازل، فإن سعره يتراوح بين 45 ــ 50 ريالا ويستخدم حاليا في المقابر، حيث تغطى به القبور قبل الدفن، موضحا أن عملية الانتهاء من الحصير تتطلب من الجهد 3 أيام تقريبا، فيما لا تحتاج عملية الانتهاء من المروحة أكثر من 30 دقيقة تقريبا، فيما يبلغ سعر القبعة الخوصية 15 ريالا ولا تستغرق عملية إنتاجها أكثر من نصف ساعة.