أخبار عاجلة

بيانات: تراجع عجز الميزان التجارى لبريطانيا خلال يونيه الماضى

بيانات: تراجع عجز الميزان التجارى لبريطانيا خلال يونيه الماضى بيانات: تراجع عجز الميزان التجارى لبريطانيا خلال يونيه الماضى

أظهرت البيانات الاقتصادية الصادرة اليوم الجمعة، تراجع عجز الميزان التجارى لبريطانيا خلال يونيو الماضى إلى أقل مستوى له منذ بداية العام.

وذكر مكتب الإحصاء الوطنى البريطانى أن عجز الميزان التجارى، انخفض خلال يونيو الماضى إلى 1.5 مليار جنيه إسترلينى (2.3 مليار دولار) مقابل 2.6 مليار جنيه إسترلينى خلال مايو الماضى، ويدور حجم العجز التجارى الشهرى منذ بداية العام الحالى حول مليارى جنيه إسترلينى.

ونقلت صحيفة فاينانشال تايمز الاقتصادية البريطانية عن مارتن بيك المحلل الاقتصادى فى مؤسسة كابيتال إيكونوميكس للاستشارات الاقتصادية القول، إنه فى حين تضيف البيانات التى جاءت أفضل من التوقعات مؤشرات جديدة، على أن تعافى الاقتصاد البريطانى يكتسب قوة دفع جديدة، فإنه من غير المحتمل اختفاء العجز التجارى تماما خلال الشهور المقبلة.

وأضاف "بيك" أن بيانات الميزان التجارى لشهر يونيو الماضى إلى جانب البيانات الإيجابية للصادرات، تعزز الآمال فى نمو الصادرات خلال الربع الثالث من العام الحالى، ولكن مؤشرات التعافى الذى يعتمد على الإنفاق الاستهلاكى المحلى مع زيادة الطلب على الواردات، يعنى استمرار العجز التجارى خلال الشهور المقبلة.

وقد انخفض عجز ميزان تجارة السلع من 8.7 مليار جنيه إسترلينى خلال مايو الماضى إلى 8.1 مليار جنيه إسترلينى فى يونيه الماضى، وهو أقل مستوى له منذ يوليو من العام الماضى.

وبلغت صادرات بريطانيا خلال الربع الثانى من العام الحالى مستوى قياسيا، مع زيادة الطلب على الصادرات فى الأسواق الخارجية، فى الوقت نفسه سجلت واردات بريطانيا مستوى قياسيا أيضا.

بلغت صادرات بريطانيا من السلع خلال الربع الثانى من العام الحالى 78.4 مليار جنيه إسترلينى مقابل 103 مليارات جنيه إسترلينى، وبلغ إجمالى عجز تجارة السلع خلال الربع الثانى 24.9 مليار جنيه مقابل 26.5 مليار جنيه فى الربع الأول.

مصر 365