مستشفى جامعة أسيوط تمنع المرضى من التعامل مع الشركات الطبية.. وتهدد بعدم علاج المخالفين

مستشفى جامعة أسيوط تمنع المرضى من التعامل مع الشركات الطبية.. وتهدد بعدم علاج المخالفين مستشفى جامعة أسيوط تمنع المرضى من التعامل مع الشركات الطبية.. وتهدد بعدم علاج المخالفين

كتب : سعاد أحمد منذ 36 دقيقة

فوجئ المرضى بقسم الإصابات في مستشفى جامعة أسيوط، بإدارة المستشفى والأطباء يمنعونهم من شراء أي مستلزمات علاجية من شرائح ومسامير وخلافه، من شركة بعينها، وعدم علاج من يخالف ذلك، لصدور قرار من مدير المستشفى وقسم الإصابات بذلك.

وعلقت إدارة المستشفى لافتة مضيئة في قسم الإصابات، تحذر المرضى من التعامل مع مندوبي شركات المستلزمات الطبية، مع التشديد على أن يكون التعامل مع صيدلية العلاج الحر فقط، إضافة إلى التحذيرات التي يتم إطلاقها للمرضى في حال إحضار المستلزمات الطبية من خارج صيدلية العلاج الحر بالمستشفى الجامعي أو بعيدا عن شركة المركز الدولي للمستلزمات الطبية، وهي الشركة الوحيدة المصرح لها بالبيع داخل المستشفى، وأن المريض الذي يخالف ذلك لن يتم علاجه بالمستشفى وسينهي إجراءات خروجه.

وأثار هذا الأمر استياء وغضب الكثير من المرضى، خاصة غير القادرين ومن يلجأون إلى أصحاب القلوب الرحيمة لتساعدهم من أصحاب هذه الشركات أو معارفهم.

من جانبه، يقول سيد محمد سيد عطيفي: "حدثت لي إصابة في شهر مايو الماضي في فخذي واحتجت لشرائح مسامير، وكانت ظروفي لا تسمح فطلبت من المستشفى أن أحضرهم من إحدى شركات مستلزمات الأدوية لأن ظروفي لا تسمح وسيساعدونني في سعرهم عن طريق أحد المعارف في الشركة، فرفض الطبيب المعالج بقسم الإصابات وقال لي الشراء فقط من صيدلية العلاج الحر أو شركة المركز الدولي وإن لم تفعل لن نعالجك"، مشيرا إلى أنه "عندما سأل عن سعر المستلزمات في صيدلية العلاج الحر وفي الشركات الأخرى وجد سعرها خارج الصيدلية أرخص بكثير".

DMC