أخبار عاجلة

أهالى قرية بسوهاج يجبرون خطيب الجمعة على النزول من المنبر لمهاجمته الجيش

أهالى قرية بسوهاج يجبرون خطيب الجمعة على النزول من المنبر لمهاجمته الجيش أهالى قرية بسوهاج يجبرون خطيب الجمعة على النزول من المنبر لمهاجمته الجيش

أجبر أهالى قرية الرشايدة بمركز العسيرات بمحافظة سوهاج أحد أنصار تيارات الإسلام السياسى بالنزول من على منابر مسجد عمر بن الخطاب بدائرة المركز وطرده خارجه، بسبب ما تم تناوله من رفض لما سماه بـ"الانقلاب العسكرى" وتأييد الرئيس السابق محمد مرسى.

وترجع الواقعة عقب تلقى اللواء أحمد شاهين، حكمدار مديرية أمن سوهاج، بلاغاً من مركز شرطة العسيرات يفيد بوقوع مشادات داخل أحد مساجد قرية الرشايدة، وطرد أحد أنصار تيارات الإسلام السياسى من داخله بعد مهاجمته الفريق أول عبد الفتاح السيسى أثناء إلقائه لخطبة الجمعة بدلاً من أمام المسجد الأصلى المتغيب اليوم .

وعلى الفور، انتقل إلى مكان الواقعة قيادات الجنوب وتبين من خلال التحريات التى أشرف عليها العميد حسين حامد مدير إدارة المباحث الجنائية، وقام بها الرائد على الصغير بتلقى مركز الشرطة بلاغاً من عبد الناصر نور الدين محمد عامد 49 عاما مؤذن بمسجد عمر بن الخطاب الكائن بناحية الرشايدة دائرة المركز، ويقيم بذات الناحية بتغيب إمام وخطيب المسجد عن خطبة الجمعة وقيام عبد الحميد محمد خليل المنتمى لتيارات الإسلام السياسى والمقيم بذات الناحية بإلقاء الخطبة على المصلين وتناول فيها توجيه الانتقادات وبعض الإسقاطات على الفريق أول عبد الفتاح السيسى بشأن ما أسماه بـ"الانقلاب العسكرى" مما أدى إلى وجود حالة من الاستياء بين المصلين، وقاموا بإنزاله من على المنبر بالقوة وطرده خارج المسجد، وقاموا باستكمال الخطبة والصلاة.

ومن جانبها، أكدت الأجهزة الأمنية بسوهاج أنه جار استدعاء المشكو فى حقه لسؤاله، وكلفت إدارة البحث الجنائى بالتحرى فى الواقعة وظروفها وملابساتها، وتحرر عن ذلك المحضر رقم 1497 وجار العرض على النيابة العامة للتصرف.

مصر 365