أخبار عاجلة

التدخل الجراحى هو العلاج الأمثل للناسور الشرجى؟

التدخل الجراحى هو العلاج الأمثل للناسور الشرجى؟ التدخل الجراحى هو العلاج الأمثل للناسور الشرجى؟

الناسور الشرجى هو قناة اتصال بين آخر المستقيم والجلد حول الشرج، وعادة ما يحدث الناسور الشرجى عقب وجود خراج حول الشرج، والذى يحتاج فى كل الحالات إلى التدخل الجراحى.

يقول د.شريف نبيل، أخصائى جراحة السمنة والمناظير مستشفى للطيران، هناك أسباب أخرى لحدوث الناسور الشرجى مثل: حدوث الإصابة عقب تدخل جراحى بمنطقة الشرج، أو أن يكون ملازما لالتهابات القولون المزمنة أو وجود عدوى بكتيرية مثل: البكتيريا المسببة للسل أو مرض الزهرى، وقد يكون نتيجة ورم بالمستقيم.
> وأشير إلى أنه عادة ما يكون الناسور "كامن" بمعنى أن المريض قد لا يشكو من أية أعراض ولا يعلم حتى بوجوده، ولكن فى أحيان أخرى قد يشكو المريض من ألم حول الشرج و حكة شديدة، أو إفرازات قد تكون صفراء صديدية أو مدممة، وقد يحدث تجمع صديدى وحدوث خراج متكرر بنفس المنطقة إذا لم يتم علاج الناسور.
> هناك نوعان منه:
> الناسور القريب من الشرج، و الناسور العالى والذى يكون على شكل حدوة الحصان.

وأضاف شريف، أن التشخيص يكون عادة بالكشف على المريض من قبل الجراح المعالج، ولكن فى بعض الأحوال قد نحتاج لعمل أشعة بالصبغة أو رنين مغناطيسى وعادة ما يكون ذلك لتتبع مسار الناسور ومعرفة إذا كان من النوع العالى أو لا.

وأكد شريف أن العلاج الأمثل هو التدخل الجراحى، الذى يعد بسيطا فى حالة وجود الناسور قريبا من فتحة الشرج وفى حالة الناسور العالى فهو يحتاج لجراح متخصص فى هذا النوع من الجراحات.

مصر 365