أخبار عاجلة

«اتحاد العمال» يطالب الحكومة بصرف أجور العاملين بشركات «القابضة للسياحة»

«اتحاد العمال» يطالب الحكومة بصرف أجور العاملين بشركات «القابضة للسياحة» «اتحاد العمال» يطالب الحكومة بصرف أجور العاملين بشركات «القابضة للسياحة»
طالب الاتحاد العام لنقابات عمال ، الخميس، الدكتور حازم الببلاوي، رئيس مجلس الوزراء، بتدبير الموارد المالية لصرف أجور العاملين بالشركات التابعة للقابضة للسياحة والفنادق، التي توقف نشاطها، بسبب الأحداث الراهنة، التي أدت إلى إلغاء عقود الوفود السياحية القادمة لمصر. وكشف تقرير أعده محمد وهب الله، نائب رئيس اتحاد العمال، عضو مجلس إدارة الشركة القابضة للسياحة والفنادق، أن نسبة الإشغالات في المنشآت السياحية لا تتعدى 5% وترتب عليه عجز شركات «مصر للسياحة، وإيجوس، ومصر للفنادق، والصوت والضوء» عن صرف أجور العاملين بها. وطالب «وهب الله» بعقد اجتماع عاجل مع وزيري السياحة والاستثمار، وأصحاب الغرف السياحية والفندقية والنقابة العامة، لبحث الأزمة المالية، التي تتعرض لها الشركة القابضة، ووضع خطة للتحرك الإعلامي على المستوى العالمي، لنشر الوعي السياحي، وذلك بالتنسيق مع الاتحادات العمالية الصديقة بدول أوروبا وأمريكا وآسيا، ومطالبة النقابات والجمعيات بضرورة تنشيط السياحة الداخلية. وأشار إلى أن الأزمة المالية، التي تمر بها «القابضة للسياحة» تتطلب تدخلا حكوميا في اقتراضها من الشركات القابضة الأخرى، بضمان الاستثمارت التي تمتلكها، بسبب خلو صندوق إعادة هيكلة الشركات، إضافة إلى تصويب القرارات الإدارية، لتتمكن مرفت حطبة، رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة، من تحمل مسؤوليتها كاملة أمام مجلس الإدارة.