الأمم المتحدة تدعو السلطات السودانية لاستئناف الحوار واحترام حق التظاهر

القاهرة — سبوتنيك. وقال الناطق باسم الأمين العام للأمم المتحدة، ستيفان دوجاريك في مؤتمر صحفي من نيويورك "تابعنا الأحداث الأخيرة، وأحداث العنف، ومن الأهمية بمكان أن تضع السلطات الحوار على رأس أولوياتها لحل الخلافات"، مشددا على أن "أي أشكال عنف يجب تفاديها والحفاظ على الأمن والاستقرار".

© REUTERS / STRINGER

وشد دوجاريك على "ضرورة احترام حق التظاهر السلمي".

وفجر اليوم، أعلن رئيس المجلس العسكري الانتقالي، عبد الفتاح البرهان، أنه قرر تعليق الحوار مع قوى الحرية والتغيير لـ72 ساعة وإزالة المتاريس والحواجز التي أقيمت خارج الاعتصام، مؤكدا أن "الثورة فقدت سلميتها، وأن قوى الحرية والتغيير تمارس التصعيد والاستفزاز ضد القوات المسلحة".

وفي ذات الوقت، شددت قوى الحرية والتغيير على استمرار الاعتصام أمام القيادة العامة للجيش السوداني.

وجاء ذلك بعد اتفاق الطرفين على مرحلة انتقالية لمدة ثلاث سنوات وعلى صلاحيات المجلس السيادي، ومجلس الوزراء، ومجلس التشريع.

ومؤخرا، سادت حالة من الاحتقان وسط المعتصمين أمام القيادة العامة للجيش، كما جرى إطلاق نار كثيف في موقع الاعتصام بالخرطوم الاثنين الماضي، أدى إلى مقتل ضابط سوداني وخمسة متظاهرين.

SputnikNews