بلدية أبوظبي تنظم سوقاً مجتمعياً لأهالي الختم والسمحة

بلدية أبوظبي تنظم سوقاً مجتمعياً لأهالي الختم والسمحة بلدية أبوظبي تنظم سوقاً مجتمعياً لأهالي الختم والسمحة

نظمت بلدية مدينة أبوظبي من خلال إدارة خدمات المجتمع فعالية تسويقية مجتمعية لأهالي منطقتي الختم والسمحة تستمر حتى منتصف أغسطس الحالي، تضمنت سوقا مجتمعيا تم من خلاله عرض منتجات عدد من الجهات مثل المؤسسات العقابية والأسر المنتجة.

وقال عبد الله ناصر الجنيبي مدير إدارة خدمات المجتمع: إن تنظيم السوق المجتمعي يأتي في إطار استراتيجية بلدية مدينة أبوظبي الهادفة إلى تعزيز شراكتها مع المجتمع، وتحفيز الطاقات الوطنية الإنتاجية وإيجاد بيئة تسويقية مجتمعية من شأنها تشجيع أفراد المجتمع على تنويع منتجاتهم، وبالوقت نفسه تنشيط الحركة التجارية والمجتمعية في هذه المناطق. وأشاد بالدور المهم والكبير للاتحاد النسائي العام والقيادة العامة للشرطة وجمعية الشرطة النسائية الإماراتية ومساهمتهم الفعالة في إنجاح الفعالية، مشيرا إلى أن البلدية حريصة على تعزيز التعاون والتكامل مع الشركاء الاستراتيجيين باعتبارهم جزءا لا يتجزأ من رسالتها وأهدافها.

وأضاف: إن السوق الذي تقيمه بلدية مدينة أبوظبي لسكان الختم والسمحة، يقوم على توفير فرص العرض والبيع لمجموعة من الجهات مثل الأسر المنتجة من الاتحاد النسائي ونزلاء المؤسسات الإصلاحية والعقابية وأهالي مناطق الختم والسمحة، كما حرصت إدارة خدمات المجتمع على إيجاد متنفس ترفيهي للأطفال ضمن نطاق السوق من خلال تهيئة ساحة ألعاب ترفيهية.