أخبار عاجلة

ماذا قال ترامب عن اختفاء خاشقجي منذ بداية الأزمة؟

ماذا قال ترامب عن اختفاء خاشقجي منذ بداية الأزمة؟ ماذا قال ترامب عن اختفاء خاشقجي منذ بداية الأزمة؟

مصراوي Masrawy

ماذا قال عن اختفاء خاشقجي منذ بداية الأزمة؟

03:52 م السبت 20 أكتوبر 2018

كتبت- هدى الشيمي:

اهتم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بمتابعة تفاصيل واقعة اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي، والذي شوهد لأخر مرة منذ نحو ثلاثة أسابيع، وهو يدخل قنصلية بلاده في اسطنبول لإنهاء بعض الأوراق الخاصة بطلاقه حتى يتمكن من الزواج من امرأة تركية.

وقال ترامب، في مقابلة مع برنامج 60 دقيقة الذي يُعرض على سي بي إس، إنه وإدارته "يراقبون الأمر عن كثب".

وكانت قد قالت، في وقت مبكر السبت، إن تحقيقاتها الأولية أظهرت أن خاشقجي توفي في القنصلية السعودية في إسطنبول، بعد "مناقشات واشتباك بالأيدي" بينه وبين "وبين الأشخاص الذين قابلوه أثناء تواجده في قنصلية المملكة في إسطنبول"، بحسب وكالة الأنباء الرسمية (واس).

قال بيان للنائب العام السعودي إن النيابة العامة في السعودية تباشر تحقيقاتها مع 18 سعوديا موقوفا. وشدد النائب العام على "محاسبة جميع المتورطين في هذه القضية وتقديمهم للعدالة".

البداية.. "قلق"

في بادئ الأمر، أعرب ترامب عن قلقه من التقارير التي زعمت مقتل خاشقجي في تركيا، وقال في تصريحات للصحفيين في العاصمة واشنطن، في الثامن من أكتوبر الجاري،: "أنا قلق بسبب ذلك. لا أحب سماع تلك الروايات. أتمنى أن يتم حل الأمور. لا أحد يعلم حتى الآن أي شئ".

ترامب قلق من تقارير مزاعم مقتل خاشقجي

"ليس لدي علم بما حصل"

في 9 أكتوبر، قال الرئيس الأمريكي، للصحفيين في البيت الأبيض، إنه ليس لديه علم ما حدث لخاشقجي، غير مما يقرأه من التقارير .

كما نوّه إلى عزمه للاتصال بالرياض لمعرفة مستجدات الواقعة. ونقلت وكالة بلومبرج الأمريكية قول ترامب إنه "لم يتحدث مع القادة السعوديين بشأن هذا الموضع ولكنه سيتصل بهم".

ترامب "منزعج"

في 10 أكتوبر، قال الرئيس الأمريكي إنه أجرى محادثات مع مسؤولين سعوديين من أعلى المستويات، بشأن اختفاء خاشقجي، حسبما نقلته وكالة الأنباء الفرنسية.

وأعرب ترامب عن انزاعجه بشأن هذا الموضوع، قائلا:"هناك أخبار سيئة إلى حد ما تتحدث عنه (خاشقجي)، لا يروق لي ذلك".

لا يمكن وقف مبيعات الأسلحة للسعودية

أكد ترامب أن وقف مبيعات الأسلحة الأمريكية إلى السعودية سيكون أمرًا صعبًا للغاية، وذلك بعد أن وقّع أكثر من 20 عضوا بمجلس الشيوخ الأمريكي على رسالة وجهوها إلى البيت الأبيض، لتفعيل تحقيق أمريكي لتحديد ما إذا كان ينبغي فرض عقوبات متعلقة بحقوق الإنسان على الرياض.

وقال ترامب، في مقابلة عبر الهاتف مع "فوكس نيوز": "أعتقد أن هذا سيضرنا. لدينا وظائف وكثير من الأشياء تحدث في هذا البلد".

"عواقب وخيمة"

لمّح ترامب إلى امكانية فرض عقوبات على السعودية حال ثبت تورطها في مقتل خاشقجي، وقال في مقابلة مع برنامج 60 دقيقة الذي عُرض على شبكة سي بي إس في 14 أكتوبر، إن الأمر يتوقف على ماهية هذه العقوبات".

وأشار إلى أنه لا يريد أن يتضرر سوق الوظائف في الولايات المتحدة إن امتنعت واشنطن عن بيع السلاح للسعودية.

كما لفت الرئيس الأمريكي إلى أن صهره جاريد كوشنر اتصل بولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان الذي نفى أيضا وبشدة الضلوع في اختفاء أو مقتل الصحفي السعودي.

"قتلة مارقون"

قال ترامب إن "قتلة مارقين" قد يكونوا متورطين في اختفاء خاشقجي.

وجاءت تلك التصريحات، صباح الاثنين 15 أكتوبر، بعد أن تحدث مع ملك السعودية سلمان بن عبدالعزيز، والذي نفى علمه بأي شيء بشأن واقعة اختفاء خاشقجي.

وتابع:"كل ما أستطيع فعله هو نقل ما أخبرني به، حيث قال بشكل مؤكد إنهم ليس لديهم معلومات عنه، وقالها بطريقة واثقة للغاية. ولا يمكن أن توجد طريقة أقوى لتأكيد ما قاله، وبدا أنه (الملك سلمان) وولي العهد (محمد بن سلمان) ليس لديهم أي معرفة عن هذا الأمر".

"لا أحد يعرف ما جرى"

علّق الرئيس الأمريكي على تقرير نشرته شبكة سي إن إن الأمريكية أفاد بأن السعودية تعد تقريرًا تعترف فيه بمقتل خاشقجي، نتيجة تحقيق جرى بشكل خاطئ داخل قنصليتها.

وقال ترامب، للصحفيين خلال مؤتمر بمدينة فلوريدا الأمريكية، إن السعودية وتركيا تعملان سوياً على معرفة ما حدث، مشيرًا إلى أنه لا يعرف أحد ما جرى حتى الآن.

"لا تتسرعوا في اتهام السعودية"

انتقد ترامب إدانة التسرع في إدانة السعودية، واتهامها بقتل خاشقجي. وقال: "إن التعامل معها بهذه الطريقة هو كاعتبارها مذنبة ختى تثبت براءتها، وهذا ما ارفضه"، حسبما نقلته وكالة أسوشيتيد برس الإخبارية.

وقال الرئيس الأمريكي، في تغريدات عبر تويتر، إن وزير الخارجية مايك بومبيو كان حاضرًا، كما أكد أن "بن سلمان" أخبره أنه بدأ وسيوسع التحقيق الكامل الذي بدأ بالفعل في هذه القضية.

"ليس أمريكيًا"

وردًا على سؤال في لقاء مع وسائل الإعلام في البيت الأبيض عما كان سيصدر امرًا بإجراء مكتب التحقيقات الفيدرالي (إف بي أي) تحقيقًا في اختفاء خاشقجي، قال ترامب: "إنه ليس مواطنًا أمريكيًا حتى يفعل ذلك".

"حليف مُهم"

أكد ترامب على أهمية السعودية كحليف للولايات المتحدة، وقال، خلال لقاء مع وسائل الإعلام في البيت الأبيض الأربعاء الماضي، "إنهم يشترون منا ليس فقط المعدات العسكرية، ولكن أشياء أخرى أيضًا".

ونفى الرئيس الأمريكي ما يتردد عن أنه يتستر على المملكة، مرجحا إمكانية كشف الحقيقة وراء اختفاء خاشقجي في وقت قريب.

"يبدو من المؤكد أنه مات"

قال ترامب، في تصريحات للصحفيين قبل سفرة إلى ولاية مونتانا الخميس الماضي، إنه يبدو من المؤكد أن خاشقجي مات، وهو ما اعتبره أمر مؤسف للغاية. وأضاف أن "العواقب ستكون قاسية."

"جديرة بالثقة"

اعتبر ترامب التفسيرات التي قدمتها الرياض، في وقت مبكر اليوم السبت، في واقعة اختفاء خاشقجي "جديرة بالثقة"، وأنها"خطوة أولى مهمة".

وقال للصحفيين: "أقولها مجدّداً، الوقت ما زال مبكراً، نحن لم ننته بعد من تقييمنا أو من التحقيق ولكنني أعتقد أنّها خطوة أولى مهمّة".

وعن إمكانية فرض واشنطن عقوبات على الرياض بسبب هذه القضية قال ترامب "الوقت ما زال مبكراً جداً للحديث عن هذا الأمر".

مصراوي Masrawy