أخبار عاجلة

تويتة "زيارة النساء للقبور" تشعل جدلا فقهيا بين علماء السعودية

مصراوي Masrawy

تويتة "زيارة النساء للقبور" تشعل جدلا فقهيا بين علماء

04:34 م الأحد 18 فبراير 2018

كتبت- رنا أسامة:

اندلع نقاش تحوّل إلى ما يُمكن توصيفه بـ"الجدل الفِقهي" بين علماء الدين السعوديين على تويتر، بسبب تدوينة كتبها القاضي السعودي عضو مجلس الشورى، عيسى الغيث، الجمعة، يُجيز خلالها زيارة المرأة السعودية للقبور.

وكتب الغيث قائلًا: "الراجح عندي جواز زيارة النساء للمقابر؛ وذلك بعد استيفاء الشروط وانتفاء الموانع، ونتمنى السماح لهن بذلك قريبًا وفق ضوابط دقيقة تكفل تحقيق المصلحة العامة مع رفع الضرر الواقع على النساء اللاتي حرمن من حضور دفن أقاربهن وذلك بالسماح لهن بزيارتهم بعد ذلك".

1

لم يكُد يمضي يومًا على تدوينة الغيث حتى دشّن سعوديون هاشتاجًا حمل اسم " #لنسمح_للنساء_بزيارة_المقابر"، تصدّر قائمة الموضوعات الأكثر رواجًا في المملكة بما حفل من تعليقات اعتبرت بعضها تلك المُطالبات وسيلة للظهور الإعلامي والشهرة، واصفين إيّاها بـ"الفِعل المُشين". فيما رحب بها آخرون.

واستنكر نُاشط سعودي الدعوة، مُغرّدًا: "زمن يجعلك تقف حائرًا من فجعته، كانوا في السابق يخافون الإفتاء بأمور الدين خشية من غضب الله عليهم.. الآن يتسابق بعضهم بغير دراية وعلم كي يحظى بنسب اسمه في محطات الإعلام ليتفاخر بفعلته المُشينة.. ذلك الهوان في الدنيا والخسران العظيم في الآخرة".

2

واستند النشطاء المؤيّدون لتحريم زيارة النساء للقبور إلى حديث أبي هريرة، رضي الله عنه "أن رسول الله، صلى الله عليه وسلم، لعن زوارات القبور" رواه الترمذي.

فيما استدل عدد من النشطاء بالأقوال الفقهية. فكتب أحدهم: "زيارة القبور للنساء من مسائل الخلاف المشهورة بين أهل العلم، والمعتمد في مذهب الشافعية القول بالكراهة، لا بالتحريم المطلق، ولا بالجواز المطلق، وسبب الكراهة هو ما يخشى على المرأة في زيارتها القبور من الجزع، وقلة الصبر، والتأثر البالغ الذي قد يضرها في دينها أو بدنها".

وقال أحدهم: "القبور متقاربة ومتشابهة، ومو معروف هذا قبر مين أصلا، ادعوا لهم، وتصدقوا عنهم أفضل وأحسن".

واتفق الشيخ صالح بن عواد المغامسي، إمام وخطيب مسجد قباء بالمدينة المنورة، مع الدعوات التي تُطالب بالسماح للسعوديات بزيارة القبور، قائلًا: "الصواب -إن شاء الله تعالى- أنه يجوز إن لم تكن المرأة تكثر من زيارة القبور، خاصة إذا كانت تتوخى من له حق عظيم عليها، كالوالدين، كليهما، أو أحدهما. والله الموفق لكل خير".

وأضاف المغامسي في أحد البرامج التلفزيونية: "زيارة النساء للقبور فيها خلاف شهير بين أهل العلم؛ فمنهم من يراه، ومنهم من لا يراه.. ولكل دليله".

واستدل في هذا الصدد برأي العلماء القائلين بالجواز بما علَّمه النبي للسيدة عائشة -رضي الله عنها- عندما خرج إلى البقيع هذا الدعاء "السلام عليكم أهل الديار من المؤمنين، أنتم السابقون ونحن إن شاء الله بكم لاحقون، يغفر الله لنا ولكم".

وبيَّن أنه لو لم يكن في زيارتهن رخصة وجواز لما علَّم النبي ماذا تقول، ولبيّن لها أن هذا لا يحق للنساء.

كما أجاز المشرف العام على قضايا المرأة بجامعة حائل، الشيخ خلف الشغدلي، زيارة النساء إلى المقابر بعد ما وصفه باستيفاء الشروط وانتفاء الموانع.

ونقلت صحيفة عكاظ السعودية، السبت عن الشغدلي قوله إن "الحديث النبوي الخاص بـ(زوّارات المقابر) ضعيف أو تم تأويله".

وأضاف: "نتمنى السماح لهن بذلك قريبًا وفق ضوابط دقيقة تكفل تحقيق المصلحة العامة، مع رفع الضرر الواقع على النساء اللاتي حرمن من حضور دفن اقاربهن، بالسماح لهن بزيارتهم بعد ذلك".

3

فيما وصف الشيخ صالح الفوزان، عضو هيئة كبار العلماء السعودية، من يقول إن جمهور العلماء يرون الإباحة بأنه "كاذب"، مؤكدًا أن العلماء لم يُجيزوا زيارة المرأة للمقابر، واستشهد بحديث الرسول "لعن الله زوارات القبور" وتساءل: فكيف يأتي أحد ويقول يجوز للنساء زيارة المقابر بعد أن منعها رسول الله".

وكتب الدكتور عمر العمر، عميد المعهد العالي للقضاء في السعودية، عبر تويتر، يقول " الذي أفتى وقال #لنسمح_للنساء_بزيارة_المقابر بحجة حضور دفن أقاربهن، لن يكون أحرص عليهن وعلى حقوقهن من الصادق المصدوق صلى الله عليه وسلم الذي منع من زيارتهن للمقابر مراعاة لضعفهن وطبيعتهن".

وأضاف: "ليس الدليل على منع النساء من زيارة المقابر يقتصر على الأدلة الخاصة في ذلك، بل إن المنع تؤيده القواعد المرعية والمقاصد الشرعية والنظر في فقه المآلات".

4

بدوره، أكّد الغيث أن هذه المسألة جدلية، وكتب عبر تويتر، اليوم الأحد، "مسألة زيارة النساء للمقابر ليست من مسائل العقيدة، ولا من مسائل الفقه المجمع عليها، وإنما هي من مسائل الفقه الاجتهادية التي تكون بين الأجر والأجرين، ولا إنكار في مسائل الخلاف، والسياسة الشرعية تقتضي السماح بذلك، ويترك للناس الخيار بلا تحكم، ولا مصادرة".

5

ويأتي ذلك في الوقت الذي يُمثّل فيه تحريم زيارة النساء للقبور واحدًا من الثوابت في السعودية منذ تأسيس المملكة التي تشهد مؤخرًا موجة من التراجع في الفتاوى بالمواقف الشرعية، لاسيّما المتعلقة بالنساء.

وطالب نشطاء سعوديون برفع الحظر عن زيارة النساء للمقابر عام 2014، من خلال هاشتاج دشّنوه على تويتر حمل اسم "ارفعوا الحظر عن زيارة المرأة للقبور".

مصراوي Masrawy