أخبار عاجلة

انتهاكات ضد المرضى داخل مستشفى العباسية للأمراض النفسية

انتهاكات ضد المرضى داخل مستشفى العباسية للأمراض النفسية انتهاكات ضد المرضى داخل مستشفى العباسية للأمراض النفسية

التحرير

حالة من الجدل أثارها طلب الإحاطة الذي تقدم به النائب "محمد فؤاد" بشأن وجود ممارسات غير أدمية واعتداءات علي المرضى داخل مستشفي "العباسية للأمراض النفسية" من قبل بعض العاملين داخل المستشفى. 

قال الدكتور"محمد فؤاد" عضو لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب إن ما يحدث داخل مستشفى العباسية للأمراض النفسية انتهاك صارخ لحقوق الإنسان وحق المريض في تلقي خدمة طبية كريمة، حيث ورد إلي بعض المعلومات عن وجود ممارسات غير أخلاقية وأدمية علي بعض المرضي داخل المستشفي من قبل بعض الممرضات وهناك بعض التعديات والاعتداءات الجسدية والبدنية على المرضى وأمتلك فيديوهات وصورا تثبت الممارسات غير الأخلاقية بحق المرضى داخل المستشفى وسوف أقوم بعرضها أمام مجلس النواب.

إجبار المرضى على القيام بأعمال النظافة

وتابع فؤاد "للتحرير" يتم إلقاء المرضى علي الأرض ويجعلون المرضى يعملون في أعمال النظافة ويقوم الممرضون بالاعتداء على المرضى الذين لا حول لهم ولا قوة بالخرطوم وهم ملقون على الأرض ولدي صور ترصد إهانة من قبل ممرضة للمرضى بطرق بشعة.

وأضاف "فؤاد" السبب في وجود هذه الانتهكات في المستشفي الحكومي هو غياب الرقابة والجهات المسؤلة عن الرقابة داخل وزارة الصحة، إضافة إلى تقاعس القائمين على قسم حقوق المرضى بالمستشفى عن القيام بدورهم فى الإشراف والرقابة على جودة الخدمة المقدمة لنزلاء المستشفى.

مدير المستشفى: جاهز للتحقيق

 قال الدكتور "جمال عبدالعظيم" مدير المستشفى، نعمل اليوم علي إعداد تقرير للرد علي الاتهامات التي تحدث عنها النائب محمد فؤاد بشأن وجود ممارسات غير أخلاقية وإهانة للمرضى وسيتم عرض الرد على وزير الصحة اليوم.

وشدد "عبد العظيم" على وجود رقابة فعلية داخل المستشفى تباشر مهامها بكل جدية؛ لرصد أية تجاوزات وأعرب عن استعداده للحديث ومقابلة أي شخص لديه أدلة أو مستندات وهكون شاكر ليه في حالة وجود تجاوزات للتعامل معها إذا كانت موجودة شرط أن يملك دليلاً إنما ليس كلاماً مرسلاً يضر بسمعة المستشفى.

 وتابع "عبد العظيم" طلبت من سيادة النائب محمد فؤاد أمس الحضور إلي المستشفي ومتابعة الأمر عن قرب وتفقد حالة المرضى بنفسه وكيفية التعامل معهم وأكد جاهزيته للمواجهة والتحقيق أمام البرلمان.

سياسة المستشفي قائمة علي مبدأ المحاسبة

قال "سامح الحداد" نائب مدير مستشفي العباسية للأمراض النفسية، إن الدكتور لم يحدد الوقائع التي تحدث عنها في أي قسم بالتحديد بالمستشفي إن كانت موجودة بالفعل، مؤكدًا أن السياسة العامة في المستشفي تقوم علي  مبدأ محاسبة أي شخص مقصر في عمله ويتم التحقيق في أي مخالفة مهما كانت صغيرة أو كبيرة مؤكدا أن الرقابة في المستشفي تتم بشكل يومي وتباشر مهامها بكل جدية.

وتابع "الحداد": نحن نعمل في المستشفي منذ سنوات ولم تحدث أي واقعة مثل الذي تحدث عنها النائب محمد  فؤاد.        

وجاء في نص طلب الإحاطة المقدم من النائب "محمد فؤاد" بعد الاطلاع علي المادة 134من الدستور والمادتين 212 و213 من اللائحة التنفيذية لمجلس النواب. 

نرجوا من سيادتكم  مخاطبة السيد رئيس مجلس الوزراء، والسيد وزير الصحة والسكان.  

نحيط سيادتكم علمًا بما ورد إلينا من معلومات حول وجود بعض المممارسات الخاطئة وغير الأدمية  التي تتم داخل أروقة وأقسام مستشفي "العباسية للصحة الطبية والنفسية" وتتبلور تلك المعلومات بشكل مختصر في وجود بعض التعديات والاعتداءات الجسدية والبدنية التي تتم في حق المرضي المحتجزين بالمستشفي، من جانب عدد من أفراد طاقم التمريض أثناء فترة علاجهم بالمستشفي بشكل يتجرد من كافة صور الإنسانية والأدمية. 

ونود أن نشير إلى أنه بعد البحث في أبعاد تلك الوقائع وجدنا أن من ضمن الأسباب الرئيسية لتفاقمها وزيادتها بصورة كبيرة، هي في المقام  نتيجة غياب دورالجهات الرقابية بوزارة الصحة والسكان على ما يحدث في المستشفى المذكورة، وفي المقام الثاني هو تقاعس القائمين علي قسم حقوق المرضي بالمستشفي عن القيام بدورة في الإشراف الرقابي علي جودة الخدمة المقدمة لنزلاء المستشفي من المرضي، الأمر الذي يصفها بدون أدني مبالغة بأنها أزمة إنسانية بكل ما تحمله الكلمة من معانٍ فنحن أمام عدد من المرضي لا حول لهم ولا قوة يعانون الأمرين بكافة الطرق والأساليب علي أيادي ممن المفترض أنهم ملائكة الرحمة لذا نرجوا اتخاذ اللازم.

التحرير