أخبار عاجلة

بعد واقعة مباراة بتروجت.. حسام حسن عاشق الأزمات

بعد واقعة مباراة بتروجت.. حسام حسن عاشق الأزمات بعد واقعة مباراة بتروجت.. حسام حسن عاشق الأزمات

التحرير

كتب: علي الزيني

 أثار حسام حسن المدير الفني لفريق المصري البورسعيدي، الجدل بسبب الإشارة الخارجة التي وجهها لطارق يحيى المدير الفني لفريق بتروجت، بعد انتهاء المباراة التي جمعت بينهما مساء اليوم السبت، باستاد برج العرب في الجولة 19 للدوري المصري الممتاز، وفاز بها الفريق البورسعيدي بهدفين لهدف.

دائما مايثير الأزمات بتصرفات مليئة بالعصبية والخروج عن النص مما يفجر ثورة الجماهير والإعلام ضده، تصرف حسام حسن اليوم لم يكن الأول له، فسبق وأن خرج منه أكثر من تصرف يثير أزمات داخل الوسط الرياضي.

أزمة السوبر

شهدت الفترة الأخيره أكثر من ازمة كان بطلها حسام حسن، سواء مع جماهير الأهلي أو ، عقب خيارته لفب السوبر المصري أمام نظيره الأهلي، خرج مدرب الفريق البورسعيدي، بتصريحات غير لائقه عن الفريق الأبيض عندما قال: "مش بخسر بالتلاته من الأهلي زي الزمالك رغم كل إمكانياته"، وهو ما أثار غضب جماهير القلعة البيضاء، ورئيس النادي ، الذي تراشق السباب ردا عليه.

ولم تتوقف تصريحات حسام إتجاه الزمالك فقط، وإمتدت إلى الأهلي، بعدما تجاهل ذكر إسم محمود الخطيب رئيس النادي، وتحدث بطريقة غير لائقه عن الجماهير التي حضرت المباراة من أرض الملعب، قائلا: لقد حققت بطولات للأهلى أفضل من رئيس النادى الحالى، فى إشارة لمحمود الخطيب، ونجحت فى إنعاش خزينة الأهلى بملايين الجنيهات عند احترافى فى سويسر.
 
  
رفع التيشيرت الأحمر
 
في مباراة الدور الاول من دوري هذا الموسم، أثار حسام أزمة بعد مشادة كلامية مع مدحت عبدالهادي، مدرب الزمالك وقت ذلك، وطارق يحي المدرب العام وقتها، ولم تتوقف الزمة بمشادة كلامية مع جهاز الزمالك، بل إمتدت للجماهير المتواجده من مشجعي الفريق الأبيض، وأمسك بقميصين يحملان اللون الأحمر إشارة للأهلي، والأخضر للمصري، لثير غضب جماهير القلعة البيضاء.
 
  
التعدي على المصور
 
بعد أن كان عميد لاعبي العالم، أصبح عرضا مستمرا للازمات، وتعرض للحبس بعد تعديه على مصور تابع لوزارة الداخلية، عقب لقاء المصري البورسعيدي، وغزل المحلة في الدوري المصري، موسم 2015- 2016، وإشتبك وقتها مع بعض لاعبي المحلة، بعد إنتهاء المباراة بتعادل الفريقين، وقررت لجنة المسابقات بإتحاد الكرة وقتها، بإيقاف حسن ثلاث مباريات وتغريمه عشرة آلاف جنيه، بسبب السلوك غير أخلاقي الذي بدر منه.
 
  
 
رفع التيشيرت الأبيض
 
 في 16 أبريل 2010 كان مديرا فنيا للزمالك، ويلاقي غريمه التقليدي النادي الأهلي، وظل متقدما بالنتيجه حتى نهاية الوقت الأصلي للقاء بثلاثة أهداف لهدفين، قبل أن يسجل محمد بركات هدف قاتل للأهلي خطف به نقطة التعادل.
فخرج حسام كعادته منفعلا ويردد: "إحنا بنكسب بالحلال، بعرقنا وتعبنا، مش زي ناس بيكسبوا بالحظ"، قاصدا بكلامه أن الأهلي فريق محظوظ.
وكان يمسك في يده تيشرت أبيض ويردد، الزمالك قادم رغم أي حد رغم كل المحظوظين".
 
  
الهجوم على جوزيه
 
كانت الواقعة الأبرز له على المستوى التدريبي، عندما قاد الزمالك عام 2011، وحان موعد القمة بين الأهلي والزمالك، وفي إحدى الهجمات من قبل لاعبي الأهلي سبقوا فيها لاعبين من نادي الزمالك داخل مربع الـ18، أشار الحكم باستمرار اللعب رغم سقوط لاعب من الزمالك على الأرض، ثم عادت الكرة لمهاجم الأهلي دومينيك دا سيلفا، ليسددها فسكنت شباك الزمالك، محرزا هدف التعادل للقلعة الحمراء بهدفين لمثلهما، خلال القمة 107 التي جمعت الفريقين، على إستاد القاهرة، في ختام منافسات الجولة الـ27 من مسابقة الدوري الممتاز.
وأثناء احتفال لاعبي الأهلي مع مدربهم مانويل جوزيه ذهب حسام حسن ليتهجم على مدرب الأهلي، مانويل جوزيه، في تصرف غريب، واشتعل الاشتباك بين الناديين بعدما توجه حسام إلى جوزيه، موجها اللوم إليه، لأنه لم يطلب من لاعب الأهلي إخراج الكرة خارج الملعب أو إيقاف اللعب، لأن لاعب الزمالك عاشور الأدهم كان ساقطًا على الأرض بسبب الإصابة.
 
 

شبكةعيونالإخبارية

التحرير