أخبار عاجلة

تكتل «٢٥-٣٠» يشيد بموقف شيخ الأزهر والبابا في دعم قضية «القدس»

تكتل «٢٥-٣٠» يشيد بموقف شيخ الأزهر والبابا في دعم قضية «القدس» تكتل «٢٥-٣٠» يشيد بموقف شيخ الأزهر والبابا في دعم قضية «القدس»

التحرير

أصدر نواب تكتل ٢٥-٣٠ البرلماني، بيانا منذ قليل بشأن رفض شيخ الجامع الأزهر وبابا الإسكندرية مقابلة نائب الرئيس الأمريكى خلال زيارته المرتقبة للقاهرة، موجهين فيه رسالة تحية للإمام الأكبر شيخ الجامع الأزهر وبابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية.

وقال التكتل، فى بيانه: «جاء رفض شيخ الجامع الأزهر وبابا الإسكندرية مقابلة نائب الرئيس الأمريكى خلال زيارتة المرتقبة للقاهرة فى توقيت له دلالاته الهامه عقب قرار الولايات المتحدة الأمريكية بنقل سفارتها بالكيان الصهيونى للقدس العربية المحتلة، بالمخالفة للقرارات الأممية ذات الشأن، ودون احترام للرأى العام العالمى الرافض للقرار ودون حساب لأى وزن للدول العربية والإسلامية».

وتابع: «الأمر الذى يجعل من رفض صاحب الفضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر وقداسة بابا الإسكندرية مقابلة نائب الرئيس الأمريكى كخطوة فى الطريق تجاه عدم الاعتراف بأى أثر لقرار الولايات المتحدة تجاه القدس، بمكانتها الروحية والتاريخية ومقاطعة الإدارة الأمريكية شعبيا عقابا لما اقترفته، وللتأكيد أن بقيادتها الإسلامية والمسيحية على قلب رجل واحد ضد أى مسار يغير من طبيعة الصراع مع الكيان الصهيونى فى الاحتفاظ بالقدس العربية عاصمة لدولة فلسطين، وأن القدس ليس لها مكان على أى مائدة مفاوضات بأى مرحلة من المراحل ونضال الشعب العربى الآن بكافة أدواته وإن ضعفت لستكون اللبنة الأولى فى طريق تحرير كامل التراب العربى يوما ما».

التحرير