أخبار عاجلة

أسرة مُسنة تتهم مستشفى أسوان العام بالإهمال: «دمها اتصفى قدامنا»

أسرة مُسنة تتهم مستشفى أسوان العام بالإهمال: «دمها اتصفى قدامنا» أسرة مُسنة تتهم مستشفى أسوان العام بالإهمال: «دمها اتصفى قدامنا»

التحرير

ارسال بياناتك

اتهمت أسرة مُسنة مسؤولي المستشفى العام بأسوان بالإهمال والتسبب في وفاتها عقب تلقيها جلسة غسيل كلوي على جهاز غير صالح للاستخدام.

يقول أحمد بشير أحمد، إن والدته تفيدة محمد محمود 80 سنة، تم احتجازها بالمستشفى -الذي تم افتتاحها منذ 6 أشهر بمنطقة الصداقة- إثر تعرضها إلى وعكة صحية مفاجئة "كنا في عذاب لمدة 10 أيام"، لافتا إلى تدني مستوى الخدمات الطبية علاوة على وجود عجز في التخصصات، حسب قوله.

SAM_6316


 
ويوضح نجل المتوفاة في تصريحات لـ"التحرير"، أنه تم إيداعها بإحدى غرف القسم الداخلي، مشيرا إلى أنهم لم يستفيدوا من أنها ضمن مستحقي العلاج على نفقة الدولة "التحاليل وأكياس الدم كنا بنشتريها"، مستنكرا لافتة بقائمة التحاليل المتاحة بالمستشفى "كلها كلام.. مش موجودة".

شاهد أيضا

طوال فترة تواجدها في المستشفى، حرصت "سحر" على مرافقة جدتها، مؤكدة افتقاد المستشفى إلى غالبية الخدمات، مشيرة إلى أن جدتها خضعت لجلستي غسيل كلوي، وفوجئوا في الثالثة بوجود عطل في أحد أجزاء الجهاز "مسؤول الوحدة طالبنا بشرائه من الخارج بسعر 325 جنيها"، بل وتركيبه في الخارج لعدم وجود فني متخصص "وضعنا بلاستر طبي على هذا الجزء لاستكمال جلسة الغسيل".

SAM_6308

وتروي "سحر" اللحظات الأخيرة في حياة جدتها "أثناء الجلسة حملوها بشكل خاطئ مما تسبب في سقوطها، و قطع الفلتر الخاصة بغسل الدم والمثبت أعلى الكتف"، مما تسبب في تدفق الدم خارج الجسم، ووفاتها في الحال، موضحة أن تقرير المستشفى أرجع سبب الوفاة إلى حدوث هبوط حاد في الدورة الدموية.
 
من جانبه، قال الدكتور أسامة رضوان، مدير المستشفى، إنه لم يتلق أية شكاوى بشأن وجود إهمال بوحدة الغسيل الكلوي "المستشفى بقالها 6 شهور بس"، مؤكدًا على حق أسرة المتوفاة في التقدم بتظلم، موضحا أن معدلات وفاة حالات الفشل الكلوي كبيرة "الوفاة مش لازم تكون بسبب سوء حالة الوحدة".

ونفى "رضوان" في تصريحات لـ"التحرير"، شراء أي أجزاء تخص جهاز الغسيل الكلوي من الخارج، مشددا على أنه غير مُصرح بتداولها، وأن جميع أجهزة ومستلزمات وحدة الغسيل الكلوي يتم توريدها من الوزارة.
   

التحرير