أخبار عاجلة

اللاوندي: فرنسا أصبحت «صوت مصر» داخل الاتحاد الأوروبي

اللاوندي: فرنسا أصبحت «صوت مصر» داخل الاتحاد الأوروبي اللاوندي: فرنسا أصبحت «صوت مصر» داخل الاتحاد الأوروبي

التحرير

ارسال بياناتك

قال الدكتور سعيد اللاوندي، أستاذ العلاقات الدولية، إن فرنسا عضو هام في الاتحاد الأوروبي، وحديث الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، خلال المؤتمر الصحفي مع الرئيس عبد الفتاح ، يعني أنها أصبحت صوت داخل الاتحاد.

وأضاف اللاوندي، في حواره ببرنامج «هنا القاهرة»، عبر فضائية «القاهرة والناس»، الأربعاء، أن هناك تقديرًا كبيرًا من فرنسا لجهود «السيسي» في محاربة الإرهاب، حيث قرب هذا الملف بين البلدين بشكلِ كبير، مشيرًا إلى وجود نواة لعمل جبهة دولية إقليمية لمكافحة الإرهاب.

وتابع أنه «من المتوقع زيادة أعداد السائحين الفرنسيين إلى مصر، خاصةً بعد التأكد من الأمن والاستقرار فيها، وكونها ليست الوحيدة التي تتعرض للإرهاب، بالإضافة إلى عشق الفرنسيين لمصر، على خلفية دراسة التاريخ المصري في المدارس».

وأكد اللاوندي، أن الأوضاع في ليبيا تحظى باهتمام مصر وفرنسا لما لها من تأثير على الأمن القومي للبلدين، موضحًا أن تنظيم داعش الإرهابي يسعى حاليًا لاستوطان ليبيا بعد دحره في سوريا والعراق، وبالتالي يجب دعم الجيش الليبي حتى القضاء على الإرهابيين.

شاهد أيضا

وأوضح أن هناك تطورًا نوعيًا في موقف فرنسا من الأزمة السورية، خاصةً أن الرئيس الفرنسي أكد عدم حرصه على وضع الرئيس بشار الأسد، ولكن على مصلحة الشعب السوري، وأن يتم حل الأزمة بشكلِ سلمي.

وأشار إلى أن «السيسي» دعا الشركات الفرنسية للاستثمار في قناة السويس والمشاريع التنموية في مصر، ويتم تقديم تسهيلات لزيادة الاستثمارات الفرنسية، خاصةً بعد استعادة مصر هيبتها في وقت قياسي وسريع.

ويزور الرئيس عبد الفتاح السيسي، العاصمة الفرنسية باريس، في زيارة تنتهي الخميس، التقى خلالها نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون، وبحث الرئيسان تعزيز التعاون الثنائي، والمصالح المشتركة.

وتأتي الزيارة لدفع العلاقات الثنائية بين البلدين في مختلف المجالات إلى آفاق أرحب، وتعزيز التعاون التجاري والاقتصادي المشترك، فضلًا عن بحث تعزيز العلاقات الثنائية وعدد من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك وعلى رأسها مكافحة الإرهاب.

التحرير