أخبار عاجلة

تذاكر موقعة الكونغو اختفت في ظروف غامضة.. فتش عن أبو هشيمة

التحرير

ارسال بياناتك

نشبت أزمة حادة لدى اتحاد الكرة، بسبب اختفاء التذاكر الموحدة لمباراة الوطني والكونغو، المقرر إقامتها يوم الأحد المقبل، لحساب منافسات الجولة الخامسة من التصفيات المؤهلة إلى مونديال 2018.

وطرح اتحاد الكرة برئاسة المهندس هاني أبوريدة، 50 ألف تذكرة في القاهرة، و10 آلاف في الإسكندرية، حيث يبلغ سعر التذكرة الموحدة 75 جنيهًا، أما الدرجة الأولى فتبلغ قيمتها 300 جنيه.

وواجهت الجماهير المصرية أزمة كبيرة في شراء التذاكر التي تُباع في السوق السودة بأضعاف السعر الذي أعلنته الجبلاية، الأمر الذي آثار غضب الجماهير ضد اتحاد الكرة.

وخرجت تصريحات مُتضاربة من مسئولي اتحاد الكرة عن هذه الأزمة، حيث قال العميد ثروت سويلم المدير التنفيذي إن التذاكر نفذت لأن المطلوب أكثر من المطروح في الأسواق.

فيما أكد مجدي عبد الغني عضو مجلس إدارة الجبلاية، أن السوق السوداء هي السبب في أزمة التذاكر، مشيرًا إلى أن هذه الظاهرة موجودة في كل دول العالم، وتذاكر لقاءات تُباع في السوق السوداء، مُطالبًا الأمن بالتدخل والقبض على أي شخص يبيع التذاكر في السوق السوداء.

وترددت أنباء عن حصول أحمد أبوهشيمة، رجل الأعمال المعروف والصديق المُقرب من هاني أبوريدة رئيس اتحاد الكرة، على نسبة كبيرة من التذاكر، بالإضافة إلى توزيع نسبة أخرى على مجلس النواب الذي يتواجد فيه ثروت سويلم.

يذكر أن أبو هشيمة يملك 51 % من أسهم شركة «برزنتيشن»، الراعي الرسمي لاتحاد الكرة، وهو ما يطرح سؤال حول أحقية الشركة الراعية في الحصول على نسبة من التذاكر غير معلنة، وحصول أعضاء مجلس النواب والأندية، وهو ما حرم الجماهير من الحصول على التذاكر.

شاهد أيضا

وحرصت «التحرير»، على التواصل مع كلًا من سيف زاهر، وحازم إمام، ومحمد أبو الوفا، أعضاء مجلس الجبلاية للاستفسار عن تلك الأزمة.

وأكد حازم إمام، أنه لايعلم سبب الأزمة، مشيرًا إلى أنه «مش بتاع تذاكر»، موضحًا أنه تم طرح التذاكر في الأسواق ونفذت، حيث كان يتواجد في نادي الصيد ونفذت خلال 3 ساعات تقريبًا.

أما سيف زاهر، فرد على أنباء حصول أبوهشيمة أو مجلس النواب على تذاكر قائلًا: «مش لما أعضاء اتحاد الكرة يبقوا ياخدوا الأول؟!»، موضحًا أن مجلس الجبلاية لم يمنح الأندية تذاكر وإنما دعوات عبارة عن 2000 دعوة تم توزيعها على أندية الدوري الممتاز.

فيما نفى محمد أبو الوفا، عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة منح نسبة تذاكر لأبوهشيمة، أو أعضاء مجلس النواب، مؤكدًا أنه لايعرف سبب أزمة التذاكر لكنه أكد أن بعض أعضاء مجلس إدارة اتحاد الكرة قاموا بشراء عددًا من التذاكر لتوزيعها على الأقارب والأصدقاء بسبب أزمة اختفاء التذاكر.

كما أكد «أبو الوفا»، أنه تمت دعوة الرئيس عبد الفتاح ، لحضور مباراة الكونغو، مشددًا على أن رئيس الجمهورية لا يحتاج لدعوة.

وتمنى “أبو الوفا” أن تحقق غانا نتيجة إيجابية أمام أوغندا يوم السبت، حتى يحضر الرئيس مباراة فوز المنتخب يوم الأحد، ويصعد لمونديال كأس العالم بشكل رسمي، وهو ما أثار الشكوك حول إمكانية إخفاء التذاكر.

وكان المنتخب الوطني، عزز آماله في التأهل لكأس العالم للمرة الأولى منذ 28 عامًا، عقب فوزه الثمين (1-0)، على ضيفه منتخب أوغندا في الجولة الرابعة.

واستعاد الفراعنة بقيادة المدير الفني هيكتور صدارة المجموعة، بعدما رفع رصيده إلى تسع نقاط، بفارق نقطتين أمام أقرب ملاحقيه منتخب أوغندا، في حين احتل منتخب غانا المركز الثالث برصيد خمس نقاط.

ويحتاج أحفاد الفراعنة إلى الفوز في مباراة الكونغو، إضافة إلى تعثر أوغندا أمام غانا في نفس الجولة، حتى يضمن الصعود إلى المونديال بشكل رسمي.

التحرير