أخبار عاجلة

أحد الحاضرين في حفل «مشروع ليلى»: رفع علم المثليين «إنجاز» (فيديو)

أحد الحاضرين في حفل «مشروع ليلى»: رفع علم المثليين «إنجاز» (فيديو) أحد الحاضرين في حفل «مشروع ليلى»: رفع علم المثليين «إنجاز» (فيديو)

التحرير

ارسال بياناتك

قال الشاب علي عاطف، أحد الحاضرين بحفل «ميوزك بارك» بالتجمع الخامس، لفرقة «مشروع ليلى» اللبناني، مساء السبت، إن رفع علم المثليين جنسيًا خلاله، يُعد «نجاح وتغيير وتطور ليس متوقع أن يحدث في هذه الفترة بمصر، وده شيء عظيم».

أضاف عاطف، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي معتز الدمرداش، ببرنامج «90 دقيقة»، عبر فضائية «المحور»، «النجاح في أن الناس قادرة تتقبل الآخر على مدى أوسع من اللون والدين، تقبل الآخر ذات الجنس المختلف يعكس تطور ثقافة الشباب من بعد ثورة 25 يناير».

تابع أن كل الحاضرين بالحفل كانوا على علم مُسبق بأن الفنان حامد سنو، قائد الفرقة، مثلي الجنس، مشيرًا إلى أن معظم المعترضين على ما حدث لا يعرفون أي شيء عن المثلية، سوى معلومات سطحية، وغير الذي يتم تصديره من الإعلام عنها.

أشار إلى أنه ليس من الضروري أن يُحب أحد المثلية الجنسية، ولكن الضروري هو تقبلها، موضحًا أن رفع علم المثلية خلال الحفل جاء للتعبير عن هوية المثليين، مؤكدًا أن «مجتمعنا الشرقي رجعي بسبب أننا لا نعرف كيف نُعبر عن شخصيتنا».

شاهد أيضا

واصل: «كون إن الناس يكون عندها شجاعة تعبر عن شخصيتها فده إنجاز، وكون إن العدد ده من الناس يكون حاضر ويتقبل هؤلاء فهذا أيضًا إنجاز، ويعكس إننا في تقدم ثقافي، عدد الناس التي تتقبل الآخر أصبح في ازدياد».

أوضح أن الدين المسيحي أيضًا يرفض المثلية كالإسلام، ولكن القاضي الأمريكي الذي حكم بقبولها كان مسيحيًا، اعتمادًا على دراسة لجامعة هارفرد أكدت أن المثلية ليست مخالفة للطبيعة.

إعلان - Ads إعلان - Ads شبكةعيونالإخبارية

التحرير