أخبار عاجلة

قرطام: الناس لا تأخذ الإعلام على محمل الجد.. وهذه نصحيتي للحكومة

قرطام: الناس لا تأخذ الإعلام على محمل الجد.. وهذه نصحيتي للحكومة قرطام: الناس لا تأخذ الإعلام على محمل الجد.. وهذه نصحيتي للحكومة

التحرير

ارسال بياناتك

قال المهندس أكمل قرطام، رئيس حزب المحافظين، إن تبذل قصارى جهدها للقيام بعملها، لكن ذلك لا يعني أنها ومؤسساتها تسلك سبيل الرشاد وتحقيق النجاح.

وتابع قرطام، في تصريحات لـ«التحرير»، «البرنامج الذي وضعته، لا يجمع شتات الصعاب التي يعاني منها الوطن وتعوقه عن السير في درب المعاصره، ولا أخضعها للبحث العلمي الدقيق فنفذ إلى صميمها، ولا - برنامجها - وفر حلولًا تحقق الإنصاف للمجتمع، وعلى العكس ساهمت حلولها للمشاكل المزمنة - رغم قصورها - في زيادة تمزيق نسيج المجتمع، خاصة وأن مؤسسات الدولة ليست لديها إرادة التغيير الحقيقية، التي لا غنى عنها، إذا ما قررنا السير في طريق الحداثة، ونصيحتي للحكومة إن اتخذت قراراً او أمراً ثم وجدت الحق والمصلحة في غيره، ألا تتردد في الرجوع عنه، فهذا لا يقلل أبداً من شأنها، إنما على العكس".

شاهد أيضا

وعن رأيه في أداء للبرلمان، أجاب: «دعنا نؤجل إجابتي إلى أن تقبل استقالتي رسميا، فهناك إجراءات لديهم يتعين إتمامها، ويبدو أنها تأخذ كثيرًا من الوقت حتى تنقضي صفتي الرسمية، رغم انقضائها عمليا منذ تقديم الاستقالة، إلا أنني أفضل إجابة هذا السؤال بعد انقضائها رسميًا، درءًا لأية شبهات أو ظنون من ضعيفي النفوس».

وفي سياق آخر، أكد قرطام أن الناس لم تعد تأخذ الإعلام على محمل الجد، وتختار اتجاهات معاكسة لتحليلاته وتوجهاته، ما يدل على فقدان الثقة فيه، مكملًا: «لا يغرنك بعض أرقام المشاهدة إن صحت، فالناس تشاهد بغرض التحدي وتفنيد آراء الإعلاميين وتصيد أخطائهم، لكن لا شك هناك بعض الكتاب الذين لازالوا يحظون باحترام من الناس، خاصة الطبقة الوسطى».

التحرير