أخبار عاجلة

دراسة تحذر من الاستماع للموسيقى أثناء القيادة

دراسة تحذر من الاستماع للموسيقى أثناء القيادة دراسة تحذر من الاستماع للموسيقى أثناء القيادة

التحرير

ارسال بياناتك

كشفت دراسة حديثة أن الاستماع للموسيقى أثناء قيادة السيارات قد يكون له تأثيرًا خطيرًا فيما يتعلق بالقدرة على التركيز.

ووجد باحثون من معهد الأذن بجامعة لندن أن الاستماع للموسيقى والأصوات القادمة من الراديو تتسبب في بطء ردود الأفعال وتسبب ضغوطًا نفسية، وذلك وفقًا لما ذكره موقع "الدايلي ميل" البريطاني.

ويعتقد القائمون على تلك الدراسة التي نشرت نتائجها بمجلة "Scientific Reports"، أن تأثير الاستماع للموسيقى أثناء القيادة يضر أكثر بكبار السن وأولئك الذين يعانون من ضعف في السمع.

شاهد أيضا

وقال الدكتور "أولريش بومبر"، المؤلف الأول للدراسة: "الاستماع للموسيقى كان له تأثيرًا ضارًا على سلوك المتطوعين الذي خضعوا للاختبار، حيث فوجئنا بتغييرات كبيرة وواضحة جدًا في نشاط الدماغ رافقها صعوبة أكثر في التركيز".

وأضاف: "فإذا كان القائد، على سبيل المثال، متعب أو مصاب بالعصبية، فإن حالته تصبح أكثر تعقيدًا بعد الاستماع للموسيقى أثناء القيادة، وينطبق نفس الشيء على المسنين ومرضى الإعاقات السمعية".

وحذرت الدراسة كذلك من إجراء محادثات أثناء القيادة، حيث أن لها نفس تأثير الاستماع للموسيقى أو الراديو بشكل عام.

التحرير