أخبار عاجلة

«مميش» يشكر «درويش» .. ويؤكد: مشروع تنمية منطقة قناة السويس أمل مصر

«مميش» يشكر «درويش» .. ويؤكد: مشروع تنمية منطقة قناة السويس أمل مصر «مميش» يشكر «درويش» .. ويؤكد: مشروع تنمية منطقة قناة السويس أمل مصر

التحرير

ارسال بياناتك

وجه الفريق مُهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس ورئيس الهيئة العامة الاقتصادية بمنطقة قناة السويس، الشكر والتحية للدكتور أحمد درويش الرئيس السابق للهيئة، عما بذله من مجهود في المرحلة التي قضاها على رأس الهيئة، متمنيا له التوفيق والنجاح. وشدد على أن مشروع التنمية الاقتصادية لمنطقة قناة السويس أمل في الفترة القادمة. 

جاء ذلك خلال زيارة للعاملين بالهيئة الاقتصادية لهيئة قناة السويس على رأسهم اللواء عبد القادر درويش نائب رئيس المنطقة الاقتصادية للمنطقة الشمالية، وذلك بحضور عدد من قيادات الهيئة يضم كلا من المهندس سعد عسكر مدير إدارة التخطيط والبحوث، والربان محمد فوزي رئيس مراقبة الملاحة، واللواء إيهاب البنان مستشار الفريق للأراضي، واللواء سماح قنديل مستشار الفريق للأمن، واللواء خالد العزازي مستشار الفريق للعلاقات، وذلك بمركز المحاكاة والتدريب البحري بالإسماعيلية.

وأكد الفريق مميش على ضرورة إحداث تكامل بين هيئة قناة السويس والهيئة الاقتصادية لاسيما بعد تنفيذ وافتتاح قناة السويس الجديدة، والتي ستسمح للمشروعات والصناعات بالمنطقة الاستفادة من حجم التجارة العابرة للقناة، بما يعمل على تحويل المنطقة لمركز لوجستي وصناعي عالمي، لافتاً إلى ضرورة إحداث تكامل مماثل على صعيد الجهازين الإداريين بالهيئتين، والعمل على تضافر جهود العاملين والعمل كأسرة واحدة.

واستدل الفريق على أن التعاون بين العاملين يعد هو الآلية المُثلى لتحقيق النجاح، بما حدث خلال توليه رئاسة هيئة قناة السويس في وقت كانت تكثر فيه الاحتجاجات، إذ استطاعت الهيئة بفضل تضافر جهود العاملين نحو هدف واحد تحقيق طفرات هائلة على رأسها تنفيذ مشروع قناة السويس الجديدة.

شاهد أيضا

وأشاد الفريق مميش في هذا الصدد، بنظام العمل في هيئة قناة السويس، مؤكدا أنه نموذج ينبغي أن يحتذى به، إذ يتم حساب كل شيء بدقة شديدة علاوة على مواكبته التطورالتكنولوجي وانفتاحه على العالم.

وأشار الفريق إلى رؤيته المستقبلية القائمة على الاعتماد على عنصر الشباب في تنفيذ أهداف وخطط المشروعات التنموية بمنطقة قناة السويس، خاصة بعد أن أثبت الشباب قدرتهم على تحدي كافة الصعاب وإنجاز مشروع القناة الجديدة في عام واحد.

وقدّم المهندس تامر حماد رئيس وحدة الدعم الفني بهيئة قناة السويس شرحا تفصيلا عن المشروعات التنموية التي تنفذها هيئة قناة السويس، وعلى رأسها قناة السويس الجديدة، والتي عملت على رفع تصنيف المجرى الملاحي وتقليل زمن العبور والانتظار، وتعزيز قدرتها التنافسية في وجه المشروعات المنافسة والطرق البديلة، بالإضافة إلى مشروعات كوبري النصر العائم، والذي نجح في تخفيف الكثير من الأعباء من على كاهل شعب بورسعيد، ومشروع المزارع السمكية الذي يزيد من إنتاج مصر من الثروة السمكية وتسديد احتياجات المواطنين منها.

تهدف الزيارة لتعريف العاملين بالهيئة الاقتصادية بنظام العمل في هيئة قناة السويس والمشاريع التنموية التي تقوم بها الهيئة  بالإضافة إلى المشاريع الكبرى التي تقوم بتنفيذها الهيئة العامة الاقتصادية لقناة السويس والتعرف على ما تم تحقيقه من إنجازات ونجاح المشروع على أرض الواقع بما يساهم في تحفيز العاملين على بذل مزيد من الجهد وخلق حالة وجدانية بين العاملين والانتقال من مرحلة التخطيط إلى مرحلة التنفيذ.

التحرير