أخبار عاجلة

بالصور.. «الداخلية» تحتفل بتخريج الدفعة الأولى من طلبة معاوني الأمن بالبحيرة

التحرير

ارسال بياناتك

شهد اللواء مجدى عبد الغفار وزير الداخلية، مراسم الاحتفال بتخريج الدفعة الأولى من طلبة معاونى الأمن بالبحيرة، والذى يأتى بالتزامن مع الاحتفال بيوم التدريب بمناسبة انتهاء العام التدريبى (2016/2017) واليوبيل الذهبى لإنشاء مصلحة التدريب، وذلك بحضور مساعدى الوزير وقيادات وزارة الداخلية وقطاع مصلحة التدريب وهيئة التدريب بالقوات المسلحة.

بدأ الاحتفال بتفقد الوزير للمعرض الأمنى الذى تضمن عرضا لكل التقنيات والمعدات الحديثة والمتطورة، التى تسهم فى تفعيل العمل الأمنى بوزارة الداخلية، حرصًا من الوزارة على توفير كل الإمكانات للارتقاء بمستويات الأداء الميدانى، والاهتمام بتأهيل وتدريب الكوادر البشرية وتسليحهم بالعلم والمهارة التى تعينهم على تنفيذ كل ما يكلفون به من مهام وطنية.

d7b38060de.jpg

وقدمت مجموعات من طلبة المعهد بعض العروض التى أظهرت مدى كفاءة المهارات التدريبية التى اكتسبوها خلال فترة الدراسة، على نحو يتواءم مع المستجدات والتحديات الأمنية، حيث شملت "السلاح الصامت - موسيقات الشرطة - الاشتباك والدفاع عن النفس - عمليات الشرطة".

كما تضمن الاحتفال عرضا للمركبات المنضمة حديثا للعمل بمختلف قطاعات الوزارة، والتى تستخدم فى أعمال "الحماية المدنية -المرور - النجدة - المسطحات المائية - الخدمات الطبية" لدعم فعاليات شتى مقومات الأداء الأمنى فى ثنايا المواجهة الشاملة للجريمة، فى شتى صورها والتعامل معها من خلال منظومة عمل متكاملة، وقد اختتم الحفل بالعرض العسكرى العام.

شاهد أيضا

8e29e257b0.jpg

وخلال كلمته استعرض اللواء مساعد الوزير لقطاع مصلحة التدريب، الجهود المبذولة لتطوير المنظومة التعليمية والتدريبية، بما يواكب التطورات التى تشهدها الساحة وما تطرحه من تحديات فى إطار رسالة مصلحة التدريب، لإعداد كوادر بشرية مؤهلة تتسلح بالعلم والانضباط والتضحية من أجل الوطن.

مشيرا إلى الدعم الذى توليه الوزارة للعملية التدريبية لتحقيق مستهدفاتها، مشيدًا بالتعاون المثمر مع القوات المسلحة والذى يشمل العديد من المجالات التدريبية، ويعكس الحرص على تطوير العمل المشترك.

وقد أدى 1203 خريجين، اليمين أمام الوزير، تمهيدا لاستلامهم مهام عملهم الجديد بمختلف المواقع الشرطية، وكرم الوزير أوائل الخريجين، وكذا الأوائل عن العام التدريبى (2016-2017) ومنحهم شهادت التقدير، وذلك تقديرًا لتفوقهم، وبادر أحد الطلبة الخريجين بتقديم هدية تذكارية من الدفعة الأولى للوزير لما تلقوه من دعم ورعاية طوال فترة الدراسة.

وفى نهاية الاحتفال وجّه وزير الداخلية التهنئة للخريجين، على الجهد الذى بذلوه طوال مدة الدراسة بالمعهد، وانضمامهم بعد التخرج إلى صفوف رجال الشرطة، مشددًا على أهمية الاستمرار فى صقل القدرات والمهارات للخريجين، من خلال الاهتمام بالمنظومة التدريبية، التى ترسخ وتعضد الكفاءة فى الأداء الأمنى لتحقيق أمن واستقرار الوطن.

التحرير