أخبار عاجلة

مبادرة «المركزي» لتمويل المشروعات تواجه شبح الفساد

مبادرة «المركزي» لتمويل المشروعات تواجه شبح الفساد مبادرة «المركزي» لتمويل المشروعات تواجه شبح الفساد

التحرير

ارسال بياناتك

رنا عبد الصادق وأمل نبيل وأسماء فتحي

شكك مصنعون ومستثمرون في نجاح مبادرة البنك المركزي الجديدة لتمويل المشروعات متناهية الصغر، مؤكدين أن مبادرة تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة بقيمة 200 مليار جنيه لم تنجح في تحقيق المرجو منها، في ظل التعقيدات الإجرائية التي تفرضها البنوك على أصحاب هذه المشروعات، فضلًا عن أن وجود متباينة للفائدة للمشروعات الكبرى والصغرى يؤدي إلى توجه أصحاب المشروعات الكبرى بالتحايل على القانون للاستفادة من التمويل بمعدلات فائدة متدنية.

وأعلن البنك المركزي يوم الثلاثاء، عن تدشين مبادرة جديدة لتحفيز تمويل المشروعات متناهية الصغر، تستهدف الوصول بإجمالي تمويلات القطاع لنحو 30 مليار جنيه، يستفيد منها 10 ملايين عميل خلال السنوات القليلة المقبلة، عبر إضافة قيمة التمويل متناهي الصغر المباشر وغير المباشر، إلى النسبة المخصصة للمشروعات الصغيرة والمتوسطة الواجب على القطاع المصرفي تحقيقها بحلول عام 2020 وتبلغ %20 من إجمالي محفظة القروض.

 أهداف غير محققة

استنكر محمود سرج رئيس لجنة المشروعات الصغيرة والمتوسطة باتحاد الصناعات، قيام البنك المركزي بإطلاق مبادرة جديدة لتمويل المشروعات متناهية الصغر، بينما لم تحقق المبادرة الأولى والخاصة بتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة الهدف المرجو منها.

وعزا ذلك إلى تعقيدات البنوك في المستندات المطلوبة، إلى جانب وضع شروط مجحفة لتمويل المشروعات مثل أن يكون نشاط الشركة الصناعي أو التجاري قائم بالفعل، وحقق مبيعات.

وأضاف "سرج" في تصريحات لـ"التحرير"، أن لجنة المشروعات الصغيرة بالاتحاد، تعمل حاليًا على تسهيل إجراءات الحصول على القروض التمويلية من خلال عقد اتفاقات مع عدد من البنوك والصندوق الاجتماعى للتنمية، مشيرًا إلى أن الاتحاد بصدد الانتهاء من إعداد مبادرة جديدة للصناعات المغذية، وتشمل 4 قطاعات وهم الجلود، والملابس الجاهزة، والأثاث، والأدوات المكتبية، موضحًا أنه سيتم الإعلان عنها خلال شهر يونيو المقبل.

التنافسية الصناعية

قال المهندس بهاء العادلي رئيس جمعية مستثمري بدر: إن " هي البلد الوحيد التي يوجد فيها أكثر من سعر للفائدة، إذ تحدد البنوك فوائد للمشروعات الصغيرة والمتوسطة وأخرى للكبرى، الأمر الذي يزيد من حدة الإقبال على المشروعات الصغيرة وإهمال الكبرى، ويضر بالتنافسية بين الصناعات المختلفة، بالإضافة إلى وجود فائدة للإيداع وأخرى للإقراض".

وأضاف "العادلي" أن حجم الاستفادة من التمويلات التي تمنحها البنوك لتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة ضئيل للغاية، في ظل عدم وجود صناعات كبرى تُوجّه إليها منتجات الشركات الصغيرة والمتوسطة، مشيرًا إلى أن وجود أكثر من سعر للفائدة يخلق نوع من الفساد بسبب تحايل كبار المستثمرين على دراسات الجدوى الخاصة بمشروعاتهم للاستفادة منيتدنى أسعار الفائدة للمشروعات الصغيرة والمتوسطة.

6.6 مليار جنيه للمشروعات متناهية الصغر

شاهد أيضا

بينما قالت منى ذو الفقار، رئيس الاتحاد المصري للتمويل متناهي الصغر: إن "إجمالي محفظة التمويل التراكمية المقدمة عبر أعضاء الاتحاد للمشروعات متناهية الصغر، تقدر بنحو 6.6 مليار جنيه لقرابة 2 مليون عميل، موزعة بواقع 1.946 مليار جنيه من 8 بنوك هى "مصر، الأهلى، التجارى الدولى، القاهرة، قطر الوطنى، فيصل الإسلامى، المصرى الخليجى، المصرف المتحد"، واستفاد منها 183 ألف عميل، بينما بلغ نصيب جهاز المشروعات الصغيرة "الصندوق الاجتماعى سابقا"، 229 مليونًا لنحو 8 آلاف عميل، وضخت الجمعيات والمؤسسات الأهلية 3.44 مليار لنحو 1.5 مليون عميل، وحققت الشركات محفظة 1.045 مليار لقرابة 289 ألف عميل.

وأطلق البنك المركزي مبادرة لتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة بعائد منخفض، مطلع 2016، بفائدة 5% متناقصة للمشروعات الصغيرة والصغيرة جدًا، و7% متناقصة للمشروعات المتوسطة لشراء الآلات والمعدات، و12% متناقصة لتمويل رأس المال العامل.

محفظة المشروعات الصغيرة

أعلن البنك الأهلي المصري عن ضخ تمويلات تصل إلى نحو 4 مليارات جنيه، في إطار مبادرة البنك المركزي، واستفاد منها آلاف العملاء، فيما تستهدف جملة التمويلات ضخ نحو 29 مليار جنيه.

وقال يحيى أبو الفتوح، نائب رئيس مجلس إدارة البنك: "نستهدف نموًا في محفظة المشروعات الصغيرة يتراوح ما بين 15% و20% خلال العام المالي الجاري، وندرس عددًا من العملاء حاليًا لتوفير التمويل لهم في إطار مبادرة المشروعات الصغيرة،" مؤكدًا أن محافظات الصعيد تستحوذ على نسبة كبيرة من محفظة المشروعات الصغيرة والمتوسطة بالبنك.

 المرأة الأكثر استفادة

نيفين جامع القائم بأعمال الرئيس التنفيذى لجهاز المشروعات الصغيرة والمتوسطة، أكدت أن الصندوق الاجتماعي للتنمية يهتم بشكل كبير بالتمويل المتناهي الصغر، لأنه الأقرب إلى الفئات المستهدفة خاصة المرأة المعيلة، منوهة إلى أن هذا يتم من خلال الجمعيات الأهلية التي تتعاون مع الفئات المستهدفة بالدعم والتسويق، لذلك فهناك تعاون مُسبق مع هذه الجمعيات لنفس غرض التمويل والدعم الكامل للفئات المستهدفة من المشروعات المتناهية الصغر.

وأضافت "جامع" أن نسبة السيدات التي استفادت من تمويل الصندوق وصلت إلى 45%، معتبرة أن مبادرة المركزي الجديدة من شأنها أن تزيد من حجم المستفيدين من تلك المشروعات، وأنها خطوة دافعة للأمام.

وتابعت أن هناك تعاون قائم بين الصندوق منذ انشاءه وبين الجمعيات الأهلية القائمة والبالغ عددها ما يقرب من 600 جمعية تم التعاون المباشر وتقديم الدعم الفنى لما يقرب من 450 جمعية، موضحة أن كل هذا الجهد يهدف للوصول إلى الفئات المستهدفة والأكثر احتياجًا، مؤكدة أن هذا يسير جمبًا إلى جمب مع المشروعات الصغيرة والمتوسطة، ولا يوجد أي قصور في تلك المشروعات، إلا أن الفئات المستهدفة هي التى تختلف من مشروع لآخر.

شروط الحصول على القرض

تتضمن شروط الحصول على قرض لتمويل المشروع، (أن تكون المنشأة قائمة وتزاول نشاطها منذ سنة على الأقل، كما يشترط أن تكون نسبة التعاملات المالية للمشروع القائم فى خلال السنة الأخيرة من مليون إلى 20 مليون جنيه، وأن يكون للمشروع بطاقة ضريبية وسجل تجارى، ورأس مال لا يقل عن 50 ألف جنيه، بالإضافة إلى دفع 30% من قيمة القرض).

التحرير