أخبار عاجلة

طوارئ في مديرية أمن الإسكندرية استعدادا لـ«عيد القيامة»

طوارئ في مديرية أمن الإسكندرية استعدادا لـ«عيد القيامة» طوارئ في مديرية أمن الإسكندرية استعدادا لـ«عيد القيامة»

التحرير

ارسال بياناتك

كاميرات مراقبة وتوسيع دائرة الاشتباه وأقوال أمنية متحركة وثابتة خطة لتأمين الكنائس

أعلنت مديرية أمن الإسكندرية، رفع درجة الاستعداد القصوى والطوارئ، بالتزامن مع حلول عيد القيامة غدا الأحد والمقرر أن تبدأ فعالياته مساء اليوم بالكنائس لأداء الصلوات والقداسات الخاصة.

وكشفت مصادر أمنية قيام اللواء مصطفى النمر مدير أمن الإسكندرية بعقد اجتماع مع قيادات مديرية الأمن والإدارة العامة للأمن المركزى والأمن الوطنى والأمن العام وممثل عن "المنطقة الشمالية العسكرية" لتنفيذ الخطة الأمنية المقررة.

وأوضحت المصادر أن مدير الأمن أكد أن خطة التأمين ستشمل تأمين جميع دور العبادة المسيحية من خلال عدة محاور رئيسية، حيث كلف مدير إدارة البحث الجنائى بتوسيع دائرة الاشتباه فى محيط دور العبادة المسيحية والمنشآت الهامة والسياحية بفحص جميع المترددين على تلك المنشآت والتنسيق الأمنى بين حارسى العقارات وإدارات الفنادق ووضع خدمات سرية فى محيط دور العبادة المسيحية والمنشآت الهامة والسياحية وتأمين أسطح العقارات المطلة على تلك البنايات وذلك بالإضافة للخدمات النظامية والسرية الثابتة أمام الكنائس والمنشآت الهامة.

وتابعت المصادر أنه تم التنسيق مع جميع الكنائس بوضع كاميرات مراقبة وربطها مع غرفة التحكم بالكاميرات بالمديرية، بالتوازى مع عمل تمركزات أمنية ثابته وأقوال أمنية متحركة بدائرة كل قسم مكونة من مجموعات الأمن المركزى ورجال المباحث الجنائية وبالاشتراك مع القوات المسلحة للتدخل الفورى والسريع فى حالة حدوث أى شيء يهدد الأمن والتشديد على الأكمنة الحدودية وإدارة تأمين الطرق بالانتشار المكثف للقوات على جميع الطرق السريعة والصحراوية والفحص الجيد لجميع حالات الاشتباه فى الأكمنة الحدودية.

شاهد أيضا

وأشارت إلى أنه تم توجيه إدارة شرطة المرافق بالقيام بعدة حملات لإزالة الإشغالات ورفع مخالفات الباعة الجائلين ورفع المركبات المتروكة منذ فترة أمام جميع الكنائس والمنشآت الهامة والسياحية خشية استخدامها فى أية أعمال عنف.

كما وجه إدارة الحماية المدنية بنشر قواتها على جميع مداخل دور العبادة المسيحية والمنشآت الهامة والسياحية للكشف عن أى مفرقعات أو متفجرات والكشف الجيد لمحيط تلك المنشآت عن المفرقعات.

كما كلف مدير الأمن إدارة مرور الإسكندرية بشن عدة حملات مرورية لضبط كافة المخالفات المرورية وتحقيق السيولة المرورية اللازمة لمواجهة التكدسات المرورية فى أوقات الصلاوات، وكما تم التنسيق مع جميع الكنائس بوضع كاميرات مراقبة وربطها مع غرفة التحكم بالكاميرات بالمديرية.

كما تم عمل تمركزات أمنية ثابتة وأقوال أمنية متحركة بدائرة كل قسم مكونة من مجموعات الأمن المركزى ورجال المباحث الجنائية وبالاشتراك مع القوات المسلحة للتدخل الفورى والسريع فى حالة حدوث أى شيء يهدد الأمن والتشديد على الأكمنة الحدودية وإدارة تأمين الطرق بالانتشار المكثف للقوات على جميع الطرق السريعة والصحراوية والفحص الجيد لجميع حالات الاشتباه فى الأكمنة الحدودية.

التحرير