أخبار عاجلة

وزارة الآثار: ندخل في معارك مع الهيئات الحكومية وليس مع أفراد

وزارة الآثار: ندخل في معارك مع الهيئات الحكومية وليس مع أفراد وزارة الآثار: ندخل في معارك مع الهيئات الحكومية وليس مع أفراد

التحرير

ارسال بياناتك

علّق خالد سعد، مدير عام الإدارة العامة لوزارة الآثار، على الاتهامات التي طالت وزارة البترول بتدمير موقع أبو شقيرة الأثري على يد شركة تعدين الحديد "الوادي الجديد" التابعة للبترول، موضحًا أن الأثار تواجه مشاكل كبيرة في الفترة الأخيرة، كما أن القانون 117 لسنة 1983 لم يشمل إرجاء كافة المناطق الأثرية بالشكل المطلوب للوزارة من أجل حمايتها.

وأضاف سعد، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "بتوقيت "، عبر شاشة "التليفزيون العربي"، أن هناك كثير من التردي في فكر بعض المسؤولين خاصة المسؤولين عن المحافظات الصحراوية، موضحًا، أن وزارة الأثار تدخل في معارك مع الهيئات الحكومية وليس مع أفراد.

وأشار إلى أن "المناطق الأثرية في المحافظات الصحراوية يُقبل عليها سائحين أكثر، مثل بحيرة قارون ووادي من الحيتان ولكن لم تحمي الدولة هذه المنطقة"، موضحًا أن مصر بها أهم محمية في العالم بمنطقة العوينات، ومضيفًا: "عندنا مناطق لا حصر لها لو اشتغلنا عليها ماركيتنج هنغير الدنيا خالص هنغير العالم".

شاهد أيضا

وتابع: "إحنا ممكن نحل المشكلة، بس أنا محكوم بقانون بأن سلطتي تنتهي بعمل محضر فقط، لو لقيت فرد أو جهة بتعدي على موقع أثري، القانون مديني الحق بس أعمل محضر، فيه مواقع بيتاخد فيها إجراء فوري خاصة لو تخص الأقصر وأسوان أو المناطق المشهورة فقط".

 وأوضح أن "وزارة الآثار اتُهمت بأنها معرقلة للاستثمار، ولكن طب ما إحنا المفروض نعمل كده عشان نحافظ على الآثار ونمنع بشتى الطرق التعدي".

التحرير