أخبار عاجلة

مصراوي في شارع "محمد زهران": منطقة "العقل المدبر" لتفجيرات الكنائس

مصراوي Masrawy

شارع محمد زهرانشارع محمد زهران

مهاب مصطفىمهاب مصطفى

مهاب مصطفىمهاب مصطفى

كتب - صابر المحلاوي:
 
بدا شارع "محمد زهران" بمنطقة الزيتون، -الذي قالت وزارة الداخلية إنه محل سكن الدكتور "مهاب مصطفى"، المتهم المطلوب ضبطه بتهمة التخطيط لتفجيرات الكنائس، وتشكيل وقيادة عدة خلايا إرهابية-، أشبه بثكنة شرطية، فقد انتشرت قوات الأمن في المنطقة، بحثا عن أي شخص أو معلومة قد تقودها للقبض على المتهم.   
 
كانت وزارة الداخلية، قالت في بيان أمس إن المتهمين المطلوب ضبطهم بتهمة التورط في تفجيري كنيستي مارجرس ومارمرقص هم عمرو سعد عباس إبراهيم، مواليد 1985 يقيم بقنا، ومهاب مصطفى السيد قاسم، مواليد 1986 يقيم بالزيتون بالقاهرة، وسامح بدوى مصيلحي بدوى، مواليد 1984 يقيم بحدائق الزيتون بالقاهرة، وعمرو مصطفى يونس عبدالرحيم، مواليد 1982 يقيم بالشويخات بقنا، ومحمد بركات حسن أحمد، مواليد 1985 يقيم بقنا، وتاج الدين محمود محمد محمد، مواليد 1980 يقيم بقنا، ومصطفى عبده محمد حسن، مواليد 1983 يقيم بفيصل بالسويس، وآخرين.
 
"ما نعرفش حاجه عنه.. غادر المنطقة قبل سنة ونصف"، بهذه العبارة رد أغلب أهالي المنطقة بـ"شيء من الخوف" على سؤال محرر مصراوي عن المتهم مهاب مصطفى، حتى قطعت السيدة "ليلى. ن" صمت الأهالي، وقالت لمحرر "مصراوي": "يا ابني مافيش بيت ليهم هنا هما سابوا البيت وزي ما أنت شايف البيت مهدود وفي بيوت اتبنت مكانه.. سابوا المكان بقالهم سنة ونص أو أكتر"، متسائلة: "هو فعلا فجر الكنيسة زي ما بيقولوا ولا كلام وخلاص".
 
وتكمل السيدة الستينية حديثها: "ماحدش هيرضى يتكلم معاك الناس خايفة من الشرطة، أصلها موجودة في كل حته من ساعة أول إمبارح، وكل يوم ييجي حد يسأل عليهم، والناس هنا غلابة ما تعرفش حاجه عنه"، مشيرة إلى أن "والدة الدكتور مهاب كانت مدرسة طيبة وعمرها ما عملت أي خلاف مع حد".
 
 والتقط أحد الشباب خيط الحديث من السيدة قائلا: "الأمن كل يوم ييجي يشد حد من الشارع، وما يعرفوش إن الدكتور مهاب مسافر بره، مش موجود بمصر، الدكتور سكن هنا أكتر من 28 سنة ومحدش لاحظ عليه الكلام اللي الشرطة بتقوله ده الراجل ده وأهله محترمين وبعاد عن كل الشبهات".
وتابع الشاب العشريني: "الدكتور مهاب مالوش دعوة بجماعة الإخوان الإرهابية، ممكن يكون ملتزما دينيا هو وأخوه المضبوط في القضية بتهمة تفجير البطرسية".
 
كانت وزارة الداخلية أعلنت عن مكافأة مالية قدرها ١٠٠ الف جنيه لمن يدلي بمعلومات تساعد أجهرة الأمن في ضبط المتورطين في حادث تفجيري كنيستي المرقسية ومار جرجس.
 
 كما ضمت الخلية المتهمة بالتفجير طلعت عبدالرحيم محمد حسين، مواليد 1986 يقيم بفرشوط بقنا، وممدوح أمين محمد بغدادى، مواليد 1977 يقيم بقنا، وحامد خير على عويضة، مواليد 1979 يقيم بقنا، وحمادة جمعة محمد سعداوى، مواليد 1987 يقيم بقنا، ومصطفى محمد مصطفى أحمد، مواليد 1986 يقيم بقنا، وأحمد مبارك عبدالسلام متولى، مواليد 1992 يقيم بقنا، وعبدالرحمن كمال الدين على حسين، مواليد 1992 يقيم بقنا، ومحمود محمد على حسين، مواليد 1988 يقيم بقنا، وعلى محمود محمد حسن، مواليد 1972 يقيم برأس غارب بالبحر الأحمر، وعبدالرحمن حسن أحمد مبارك، مواليد 1982 يقيم بقنا، وعلى شحات حسين محمد، مواليد 1978 يقيم بقنا، وسلامة عباس إبراهيم، مواليد 1982 يقيم بقنا.

لمتابعة أهم وأحدث الأخبار اشترك الآن في خدمة مصراوي للرسائل القصيرة للاشتراكإضغط هنا

مصراوي Masrawy